عاجل

عاجل

تنديد عربي ودولي واسع بتفجير مسجد الروضة بالعريش

 محادثة
تقرأ الآن:

تنديد عربي ودولي واسع بتفجير مسجد الروضة بالعريش

تنديد عربي ودولي واسع بتفجير مسجد الروضة بالعريش
حجم النص Aa Aa

ندد العالم العربي والعالم بالاعتداء المسلح الذي استهدف مسجد الروضة في شمالي سيناء أثناء تأدية صلاة الجمعة ما أودى بحياة 235 شخصاً وإصابة حوالي 109 آخرين بجروح مختلفة.

بعد التغريدة الأولى التي نشرها على موقع في تويتر واستنكر فيها الهجوم الذي استهدف مسجد الروضة، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه سيتصل هاتفيا بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لمناقشة الهجوم الذي وقع على مسجد الروضة.

وقال ترامب على تويتر “سأتصل بالرئيس المصري بعد قليل لبحث الهجوم الإرهابي المأساوي الذي أودى بحياة الكثيرين”.


السفارة الأمريكية بالقاهرة هي الأخرى استنكرت الهجوم الذي استهدف الجمعة أحد المساجد بمنطقة بئر العبد بشمال سيناء.

وأكدت السفارة في بيان لها اليوم “ أن الهجوم الإرهابي الذي وقع على المصلين في أحد المساجد بالعريش هو عمل جبان“، مؤكدة وقوف الولايات المتحدة الأمريكية إلى جانب مصر في حربها ضد آفة الإرهاب”.

واتصل العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وقال الملك سلمان إن هذا العمل الإرهابي يتنافى مع الدين الإسلامي ومع القيم الإنسانية.


وبالرغم من الخلاف الحاصل بين مصر وقطر بسبب الحصار بعث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ببرقية تعزية للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أعرب فيها عن تعازيه في ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف، الجمعة، مسجد الروضة.


واستنكرت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي الهجوم الانتحاري ووصفت مرتكبيه بأعداء الإسلام، كما دان مجلس حكماء المسلمين بأشد العبارات الاعتداء.


ودعت رابطة العالم الإسلامي كافة الهيئات والمنظمات الدولية للوقوف صفاً واحداً في مواجهة الإرهاب، من خلال بذل المزيد من الجهود في محاربة أوكار التطرف، ومساندة الدول في التصدي للإرهاب.

ودان ملك الأردن، عبد الله الثاني، في برقية بعث بها إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الهجوم وأكد تضامن الأردن الكامل مع الشقيقة مصر، والوقوف إلى جانبها في مواجهة خطر الإرهاب الذي يستهدف الجميع دون استثناء.


وأكد أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في برقية مماثلة استنكار بلاده للهجوم الإرهابي في سيناء ودعمها وتأييدها لكل الإجراءات التي تتخذها مصر للحفاظ على أمنها.


كما أعربت سلطنة عمان عن إدانتها واستنكارها الشديدين للتفجير الذي استهدف مسجد الروضة، وأكدت السلطنة في بيان صادر عن وزارة الخارجية تضامنها مع جمهورية مصر العربية الشقيقة ضد آفة العنف والإرهاب بشتى صوره وأشكاله ودعت كافة دول العالم إلى بذل المزيد من الجهود لمحاربته بكل الوسائل والسبل الممكنة.

وقالت الرئاسة الفلسطينية، في بيان لها، إن الرئيس محمود عباس يستنكر بأشد العبارات هذه الجرائم الإرهابية، ويؤكد وقوف الشعب والقيادة الفلسطينية إلى جانب مصر وقيادتها برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي في حربهم ضد الإرهاب وضد كل من يحاول المساس بالأمن القومي المصري

وأدان الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، الهجوم الإرهابي، معرباً عن عميق تعازيه لجمهورية مصر العربية، قيادةً وحكومةً وشعبا.
كما قالت الجامعة العربية دعمها جهود مصر في محاربة الإرهاب.


وبدوره، أكد وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وقوف بلاده مع مصر في معركتها ضد الإرهاب، فيما قال وزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي، إن بلاده تقف مع مصر وشعبها الشقيق وقيادته في مواجهة الارهاب والجريمة المدانة والبشاعة في مسجد سيناء الجمعة.


كما دان مجلس حكماء المسلمين بأشد العبارات، الحادث الإرهابي الذي وقع الجمعة، بمسجد في قرية الروضة بمحافظة شمال سيناء المصرية..

وشدد المجلس في بيان، على أن “خريطة استهداف الأبرياء والآمنين توسعت وبدأت تطال كل الأديان، ولم يعد هناك من هو بمأمن من تلك الهجمات الإرهابية المروعة”.

ودعا المجلس إلى “تعاون وتعاضد كل القوى والمنظمات الدولية، في مواجهة من يبثون أفكار الكراهية والتطرف، واتخاذ موقف حاسم ضد كل من يدعمهم ويمولهم”.


وأكدت الخارجية السودانية، تضامن السودان الكامل مع حكومة مصر الشقيقة في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمن وسلامة مواطنيها.

وأدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بأشد العبارات الهجوم، ودعا إلى تقديم المسؤولين عن هذا الهجوم المروع إلى العدالة بشكل عاجل.


كما تقدم وزير التعليم الإسرائيلي والسفارة الإسرائيلية بمصر بالعزاء لمصر عن قتلى هجوم مسجد الروضة شمال سيناء

أضيء مبنى بلدية مدينة تل ابيب في مركز إسرائيل بألوان العلم المصري تضامنا مع الدولة المصرية بعد الهجوم الإرهابي الجمعة.

ونددت روسيا بشدة بالهجوم على المسجد.


الكنيسة الأرثوذكسية في مصر دانت الهجوم على مسجد قرية الروضة بشمال سيناء.

فرنسا وعلى لسان سفيرها بالقاهرة تعزي ضحايا الاعتداء الذي وصفته بالرهيب.


كما اعلنت بلدية باريس تضامنا مع الشعب المصري وحدادا على ارواح ضحايا تفجير مسجد الروضة بالعريش إطفاء برج إيفل هذه الليلة..


وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنها صدمت لدى سماعها خبر الاعتداء الذي تعرضت له مصر. وتقدمت ماي بتعازيها للشعب المصري.


كما عبر وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون عن حزنه الشديد نتيجة الهجوم الذي وصفه بالبربري، مقدما التعازي لأهالي الضحايا، فيما عبر وزير الخارجية النمساوي، سباستيان كيرتز، عن تعازي بلاده لأسر ضحايا الهجوم وللشعب المصري.


الجزائر أعلنت الحداد إثر حادث الهجوم الذي استهدف مسجد سيناء في مصر.


الخارجية الايرانية هي الأخرى نددت بالهجوم وقال وزير خارجيتها جواد ظريف:


ويعد هذا الهجوم هو الأكثر دموية في تاريخ الهجمات الإرهابية في مصر، وتجاوز عدد ضحايا الهجوم على المسجد عدد قتلى تفجير وسقوط طائرة “متروجيت” في سيناء الذي أسفر عن مقتل 224 شخصا في أكتوبر/ تشرين الأول عام 2015.