هذا ما يحدث عندما تطلب من السياسيين أن يتوقفوا عن التغريد

هذا ما يحدث عندما تطلب من السياسيين أن يتوقفوا عن التغريد
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

بعد أن أمر رئيس البرلمان الألماني ولفغانغ شوبليه النواب بأن يحفظوا هواتفهم ويتوقفوا عن التغريد خلال الجلسات البرلمانية، أجاب هؤلاء برفض وانزعاج عبر موقع تويتر للتواصل الاجتماعي.

وفي رسالة بثت فحواها إذاعة محلية، قال شوبليه وزير المالية السابق قبل انتخابه رئيسا للغرفة السفلى للبرلمان الألماني الشهر الماضي، إن استعمال هاتف نقال للتصوير والتغريد أو نقل المعلومات بخصوص جلسة برلمانية هو أمر غير لائق.

فرد أحد النواب بالقول: “تستطيع مشاهدة جلسة مباشرة ولكنك لا تستطيع التغريد بشأنها؟ هذا غير معقول”. وصرحت نائبة أخرى لصحيفة يومية قائلة إنها ستتجاهل دعوة رئيس البرلمان، ووصفت “القرار بالسخيف“، ورد نشطاء على مواقع التواصل باستهزاء على الدعوة.

Tweeting is verboten in the German plenary chamber, president of the Bundestag Wolfgang Schäuble reminds delegates, and asks them to conduct themselves in a manner fitting to the solemnity of their surroundings and purpose.

Ver-bo-ten! https://t.co/eunG7IUVatpic.twitter.com/RgceGMKoQs

— Lion Turtle (@PurlTurtle) November 23, 2017

لكن نائب الشؤون المالية يانس سبان الذي عمل تحت امرة شوبليه دافع عن رئيسه السابق، وقال عبر تغريدة له: “إن المسألة الحقيقية تتمثل في ما إذا كانت بعض التغريدات أو الصور للجلسة تخلق الانطباع بأن الشخص موضوع الصورة، أتى كمجرد سائح إلى البرلمان”.

Wolfgang Schäuble, new President of Germany’s parliament, bans tweeting from the sessions in letter to all lawmakers, reports DLF_Berlin</a>. The times they are a-changing: as finance minister he liked to play Sudoku once in a while on the government bench ;-) <a href="https://t.co/jwj1lxfiWA">pic.twitter.com/jwj1lxfiWA</a></p>— Christian Thiels (ThielsChristian) November 22, 2017

وفيما بدا شوبليه أنه حديث العهد بوسائل التواصل الاجتماعي، فإنه ليس غريبا عن استعمال الهواتف النقالة، ففي 2012 تم التفطن إليه وهو يلعب لعبة الألغاز “السودوكو” على اللوح اللالكتروني، بينما كان البرلمان يناقش موضوع تقديم مساعدات مالية إلى اليونان بقيمة 130 مليار يورو.

شارك هذا المقالمحادثة