الجيش الإسرائيلي: حسن نصرالله هدف اغتيال في الحرب المقبلة

الجيش الإسرائيلي: حسن نصرالله هدف اغتيال في الحرب المقبلة
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

الجيش الإسرائيلي يعتبر أمين عام حزب الله هدفا ومقتله يؤثر كثيرا على سير أي حرب مقبلة

اعلان

كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن احتمالات وقوع حرب حقيقية تختلف عن سابقاتها بين إسرائيل وحزب الله اللبناني، في إطار التفاعلات والإرهاصات التي تعيشها المنطقة وعملية الاستقطاب الكبيرة إقليميا، وبسط النفوذ بين معسكرين جلييْن.

الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي البريغادير رونين مانليس، قال ان الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله يعتبر هدفا في حرب محتلمة في لبنان وأن اغتياله سيؤثر على سير المعركة بحسب تعبير المتحدث العسكري الذي كان يشارك في مؤتمر إيلات للإعلام.

وأضاف مانليس ان الجيش الإسرائيلي يجري حربا نفسية وإعلامية ضد منظمة حزب الله في وسائل الاعلام العادية والإعلام الجديد في منصات السوشال ميديا.

وأكدت الدولة العبرية أكثر من مرة أن الحرب المقبلة إن اندلعت بين الطرفين ستكون مدمرة ومختلفة عن حرب تموز 2006

وشدد على أن القدرات الاستخباراتية والعملياتية واللوجستية وقوة النيران للجيش الاسرائيلي على حد قوله، ستثبت أن الحرب صعبة في إسرائيل لكنها ستكون أصعب بكثير في لبنان بحسب وصفه.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

حسن نصرالله: لا يوجد في هذا العالم حلفاء لأميركا والكيماوي مجرد مسرحية

جنرال إسرائيلي: قتل نصرالله "سيؤدي إلى انتصار حاسم في حرب لبنان القادمة"

إسرائيل تتصدى لأكثر من 300 طائرة مسيرة وصاروخ بالستي إيراني