عاجل

عاجل

مقتل علي عبد الله صالح بيد الحوثيين

تقرأ الآن:

مقتل علي عبد الله صالح بيد الحوثيين

الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

صدرت تقارير وفيديو مصور من اليمن اليوم الاثنين، تقول إن الرئيس السابق علي عبد الله صالح قتل في اشتباكات مع قوات الحوثي المنافسة له.

ونقل تلفزيون "المسيرة"، التابع للحوثيين، مقطعا مصورا على وسائل التواصل الاجتماعي، يظهر فيها ما يبدو أنه جثة الرئيس اليمني السابق صالح.

من جانبه، أكد وزير الداخلية اليمني الخبر، وأعلن أن الصور المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي صحيحة.

للمزيد: من هو علي عبد الله صالح؟

قُتل برصاصة في الرأس..

أكد مسؤولون في حزب المؤتمر الشعبي العام، الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق على عبد الله صالح، لرويترز، مقتله خارج صنعاء، وتحديدا في مدينة سنحان.

وقالت مصادر الحزب إن صالح قُتل جنوبي صنعاء مع ياسر العواضي الأمين العام المساعد للحزب.

فيما قالت مصادر في جماعة الحوثي تقول إن صالح قتل في هجوم شنه مقاتلو الجماعة بالقذائف الصاروخية والرصاص على سيارته.

وأضافت أن مقاتلين أوقفوا سيارته بقذيفة صاروخية ثم أطلقوا عليه النار فقتلوه.

وأظهر مقطع فيديو نشرته تعز نيوز على وسائل التواصل الاجتماعي ما يبدو أنها جثة صالح في ملابس رمادية وملفوفة بملاءة ويتم وضعها في صندوق شاحنة بيك آب. ويظهر الجثمان في اللقطات مصابا بجرح غائر في جانب الرأس.

للمزيد : أهم التطورات منذ تنحي علي عبد الله صالح عن السلطة في فبراير 2012

ومقتل عدد من أعضاء حزب المؤتمر..

كما وردت أنباء حول مقتل عدد من أعضاء حزب المؤتمر الذي كانوا برفقة صالح وقت مقتله.

وكان حزب صالح السياسي نفى في وقت سابق أنه قتل، إثر قيام مقاتلين حوثيين بتفجير منزله في العاصمة صنعاء.

وحتى الأسبوع الماضي، كان أنصار صالح يقاتلون جنبا إلى جنب مع الحوثيين في حرب ضد الرئيس الحالي لليمن، عبدربه منصور هادي.

وفي وقت سابق اليوم الاثنين قال سكان إن قوات الحوثي فجرت منزل صالح في صنعاء، وإن طائرات حربية تابعة للتحالف العسكري الذي تقوده السعودية قصفت مواقع للحوثيين في صنعاء لليوم الثاني.

عشرات القتلى والجرحى..

وأسفرت الحملة الجوية لقوات التحالف المدعومة من الولايات المتحدة وجيوش ومخابرات غربية أخرى عن مقتل المئات من المدنيين لكن فشلت في تحقيق أي مكاسب كبرى للتحالف خلال الحرب المستمرة منذ نحو ثلاث سنوات لإعادة رئيس اليمن المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي للسلطة.

ومني أتباع صالح بخسائر في اليوم السادس لمعارك الشوارع الضارية مع قوات الحوثي والتي ارتفعت حصيلة قتلاها إلى 125 شخصا على الأقل بالإضافة إلى 238 مصابا وفقا لما أعلنته اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقالت المتحدثة باسم الصليب الأحمر يولاندا جاكميه: "نحن ندعم المستشفيات الرئيسية في صنعاء التي تحتاج بشكل عاجل لإمدادات لعلاج جرحى الحرب".

وأضافت: "ندرس أيضا تقديم أكياس الجثث للمستشفيات التي تطلبها، ونأمل في توفير الوقود للمستشفيات الرئيسية لأنها تعتمد على مولدات الكهرباء".

ودعت الأمم المتحدة إلى هدنة إنسانية في صنعاء من الساعة العاشرة صباحا وحتى الساعة الرابعة عصرا للسماح للمدنيين بمغادرة منازلهم ولعمال الإغاثة بالوصول إليهم ولحصول المصابين على الرعاية الصحية.