المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عقوبات أمريكية على جنرال ميانيماري لارتكابه جرائم ضد الروهينغا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
عقوبات أمريكية على جنرال ميانيماري لارتكابه جرائم ضد الروهينجا
عقوبات أمريكية على جنرال ميانيماري لارتكابه جرائم ضد الروهينجا

وأعلنت وزارة الخزانة الامريكية في بيان لها أن ماونج مونج سو، الذى أشرف على العملية العسكرية فى ولاية راخين الشمالية الغربية من البلاد، كان من بين 52 شخصا وكيانا تم فرض عقوبات عليهم بسبب شبهات تتعلم بارتكابهم انتهاك ضد حقوق الانسان وبتورطهم بعمليات فساد.

وأوضحت الوزارة الأمريكية أنها تحققت من أدلة موثوقة على انشطة قام بها ماونج ماونغج سو، وادعاءات ضد قوات الامن البورمية بارتكابهم عمليات قتل خارج نطاق القانون إضافة إلى العنف الجنسي والاعتقال التعسفي وحرق للقرى على نطاق واسع.

وذكر البيان أن ماونج ماونج سو "أشرف على العملية العسكرية فى ولاية راخين فى بورما والمسؤولة عن انتهاكات واسعة النطاق لحقوق الانسان ضد المدنيين الروهينجا".

وفى الشهر الماضى تم نقل ماونج ماونج سو من منصبه، بيد أن وزارة الدفاع الميانمارية لم تعط اى تفسير لهذا الإجراء.

ويشار إلى أن الروهينجا هي أقلية عرقية مسلمة تعيش في غرب ميانمار منذ مئات السنين، داخل ما تسمى ولاية راخين، على الحدود مع بنجلاديش. ومع ذلك، فإن ما يقرب من مليون شخص من عرقية الروهينجا محرومين من جنسية ميانمار ذات الأغلبية البوذية.