عاجل

عاجل

مصر ترد على وضع جزيرة سواكن تحت الإدارة التركية من خلال حلايب وشلاتين

تقرأ الآن:

مصر ترد على وضع جزيرة سواكن تحت الإدارة التركية من خلال حلايب وشلاتين

مصر ترد على وضع جزيرة سواكن تحت الإدارة التركية من خلال حلايب وشلاتين
حجم النص Aa Aa

قالت الحكومة المصرية ان اتحاد الإذاعة والتلفزيون في مصر بصدد التحضير لإنجاز وبث برنامجين واحد تلفزيوني والآخر إذاعي من منطقتي حلايب وشلاتين المتنازع عليهما مع السودان.

وجاء قرار الحكومة المصرية بعد الزيارة التي قام بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى السودان، والتي توجت بموافقة الخرطوم على وضع جزيرة سواكن المحاذية لمنطقتي حلايب وشلاتين تحت الإدارة التركية لفترة غير محددة بهدف إعادة بنائها.

قرار السودان اعتبره دبلوماسيون مصريون محاولة لتطويق مصر والتأثير على مصالحها في منطقة البحر الأحمر.

وفي إطار جملة من القرارات، قالت مصر إنها ستقوم بنقل شعائر صلاة الجمعة المقبلة من حلايب وشلاتين في إطار ما وصفته بـ "الرسالة التي يقوم بها الإعلام الوطني للوصول إلى كل ربوع مصر"، مشيرة إلى ان سياسة الهيئة الوطنية للإعلام هذه تدخل في إطار تعزيز روح الانتماء للوطن، والدعم الإعلامي المتواصل لأهالينا في هذا الجزء العزيز من أرض مصر.

وفي وقت سابق أعلنت وزارة الأوقاف المصرية إطلاق برنامج إعمار لفائدة سكان منطقة حلايب يتضمن بناء 100 وحدة سكنية.

وتشهد منطقتي شلاتين وجلايب صراعا طويلا بين مصر السودان منذ العام 1956 حيث يؤكد كل طرف بأحقيته في هذا المثلث الحدودي.

وظهر النزاع إلى السطح مجددا في العام 1992 عندما اعترضت مصر إعطاء حكومة السودان حقوق التنقيب عن البترول في المياه المقابلة لمثلث حلايب لشركة كندية. فقامت الشركة بالانسحاب حتى يتم الفصل في مسألة السيادة على المنطقة.

وظلت المنطقة مفتوحة امام حركة الأفراد والتجارة من دون أي قيود حتى العام 1995، حين قررت مصر إحكام سيطرتها على المثلث من خلال إرسال قوات عسكرية إلى هناك.