عاجل

عاجل

الاتحاد الأوروبي: حكومتا روسيا والصين الأكثر ممارسة للقرصنة في العالم

 محادثة
تقرأ الآن:

الاتحاد الأوروبي: حكومتا روسيا والصين الأكثر ممارسة للقرصنة في العالم

الاتحاد الأوروبي: حكومتا روسيا والصين الأكثر ممارسة للقرصنة في العالم
حجم النص Aa Aa

قال تقرير لجهة تابعة للاتحاد الأوروبي إن حكومتي روسيا والصين هما الأكثر بين حكومات العالم من حيث تبني القرصنة كوسيلة لجمع المعلومات والتجسس وممارسة الابتزاز ضد دول أخرى.

وأفاد تقرير الوكالة الأوروبية لأمن المعلومات بأن قرصنة الدول تمثل 20% من إجمالي عمليات القرصنة بالعالم وتتزعمها دول مثل الهند بجانب روسيا والصين.

وتحتل قرصنة الدول المرتبة الثالثة كأكبر تهديد رقمي بعد مجرمي الإنترنت من مخترقي المعلومات بغرض السرقة، والعاملين بداخل بعض المؤسسات ممن تؤهلهم مواقعهم من الولوج إلى معلومات يستغلونها في أغراض غير شرعية.

وقال التقرير إن الصين تأتي في مقدمة الدول التي يقوم قراصنتها بقطع الخدمات الرقمية وهو ما يشكل 60% من عمليات القرصنة لقطع الخدمات حول العالم. كذلك وجهت الصين 90% من جهود قراصنتها ضد مؤسسات أمريكية في عام 2017.

وطبقاً للتقرير، فهناك مجموعة من القراصنة الروس الممولين من الحكومة الروسية قاموا بمحاولة سرقة معلومات من قواعد فنادق بسبع دول أوروبية.

ويقول التقرير إن تلك المجموعة الروسية من القراصنة هي نفسها التي يُعتقد بارتباطها بمحاولات المخابرات الروسية لقرصنة وزراء بحكومات هولندا والنرويج.