لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

قصف جوي ومدفعي تركي على عفرين

 محادثة
قصف جوي ومدفعي تركي على عفرين
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلن الجيش التركي في بيان له أنه بدأ بعملية عسكرية في عفرين السورية "لفرض الأمن على الحدود التركية وفي المنطقة" فيما أعلن مسؤول تركي كبير لوكالة رويترز "أن الجيش السوري الحر بدأ بمساندة القوات التركية في عفرين".

وكانت الطائرات الحربية التركية ومدفعية الجيش قد أغارا صباح اليوم، السبت، على مراكز عسكرية تابعة لفصائل كردية مسلحة في سعي واضح من أنقرة إلى إعادة سيطرتها على عفرين الواقعة شمال إدلب، والتي تسيطر عليها الجماعات الكردية. وذكرت وكالة الأناضول التركية كذلك أن "وحدات من الجيش السوري الحر بدأت التقدم برّاً باتجاه عفرين".

وبافتتاح الجبهة التركية الجديدة، تزداد الحرب السورية تعيقداً فيما يقول مراقبون "إن علاقة تركيا بالولايات المتحدة الأميركية، الداعمة للفصائل الكردية، قد تصل إلى مرحلة اللاعودة".

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد أعلن صباح اليوم، السبت، "عن بدء العملية العسكرية في عفرين بسوريا" مضيفاً "سوف تليها عملية أخرى في منبج المجاورة".

ولم يحدد إردوغان في كلمته أمام أعضاء من حزب العدالة والتنمية الحاكم في إقليم كوتاهيا بغرب البلاد ما إذا كان هذا يعني أن القوات التركية عبرت الحدود نحو الداخل السوري.

وقال الجيش التركي إنه قصف مواقع للأكراد في منطقة عفرين السورية يومي الجمعة والسبت حيث استهدف مخابئ ومعاقل يستخدمها مقاتلو حزب العمال الكردستاني وحزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات حماية الشعب الكردية.

وأضاف الجيش في بيان أن المتشددين قصفوا مواقع تركية في وقت سابق.

وقال الرئيس رجب طيب إردوغان في الأسبوع الماضي "إنه سيدمر منطقة عفرين الكردية السورية التي يرى أنها تهدد أمن بلاده" فيما أعلن وزير الدفاع نور الدين جانيكلي يوم الجمعة إن عملية تركيا في المنطقة بدأت بقصف عبر الحدود لكن لم تعبر أي قوات إلى عفرين.