Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

اعتقال ساع للبريد لم يسلم أكثر من نصف طن من الرسائل إلى أصحابها

اعتقال ساع للبريد لم يسلم أكثر من نصف طن من الرسائل إلى أصحابها
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

اليوم ستطمئن قلوب سكان منطقة فينيتسيا الإيطالية، لأنهم سيتلقون رسائلهم التي لم تصلهم منذ ثمانية أعوام.

اعلان

عثرت الشرطة الإيطالية على نحو 600 كيلوغرام من الرسائل البريدية في بيت ساعي بريد، لقبته الصحافة الإيطالية بساعي البريد غير المخلص.

"ساعي البريد الكسول" خزن الرسائل التي كان يتعين أن يوصلها إلى أصحابها في بيته منذ سنة 2010. وهذه هي أكبر عملية حجز تضع الشرطة الإيطالية يدها عليها على الإطلاق.

وقد عثر في البداية على الطرود في مركز التدوير في بريغانزي، قرب منزل ساعي البريد. وقد أثار وجود خمس وعشرين علبة ذات اللونين الأصفر والأزرق، وهو لون البريد الإيطالي، اشتباه موظفي مركز الفرز، فأعلموا الشرطة التي وجدت مصدر الطرود، وتعلق الأمر بمستودع اكتراه موظف البريد سابقا، ونسي على الأرجح أن ينقلها من ذلك المكان.

وفي تلك العلب، التي غلفت بعناية حتى لا يلفت إليها الانتباه، عثرت الشرطة على آلاف الرسائل المسروقة، وفواتير وكشوفات بنكية ومطويات للحملات الدعائية الخاصة بالانتخابات.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الشرطة الإيطالية تعثر على مفاجأة داخل منزل ساعي بريد

هل وقع مفخِّخ الرسائل البريدية في قبضة الشرطة اليونانية؟

فرنسا: الحق في عدم الرد على البريد الالكتروني خارج أوقات العمل