عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اعتقال ساع للبريد لم يسلم أكثر من نصف طن من الرسائل إلى أصحابها

euronews_icons_loading
اعتقال ساع للبريد لم يسلم أكثر من نصف طن من الرسائل إلى أصحابها
حجم النص Aa Aa

عثرت الشرطة الإيطالية على نحو 600 كيلوغرام من الرسائل البريدية في بيت ساعي بريد، لقبته الصحافة الإيطالية بساعي البريد غير المخلص.

"ساعي البريد الكسول" خزن الرسائل التي كان يتعين أن يوصلها إلى أصحابها في بيته منذ سنة 2010. وهذه هي أكبر عملية حجز تضع الشرطة الإيطالية يدها عليها على الإطلاق.

وقد عثر في البداية على الطرود في مركز التدوير في بريغانزي، قرب منزل ساعي البريد. وقد أثار وجود خمس وعشرين علبة ذات اللونين الأصفر والأزرق، وهو لون البريد الإيطالي، اشتباه موظفي مركز الفرز، فأعلموا الشرطة التي وجدت مصدر الطرود، وتعلق الأمر بمستودع اكتراه موظف البريد سابقا، ونسي على الأرجح أن ينقلها من ذلك المكان.

وفي تلك العلب، التي غلفت بعناية حتى لا يلفت إليها الانتباه، عثرت الشرطة على آلاف الرسائل المسروقة، وفواتير وكشوفات بنكية ومطويات للحملات الدعائية الخاصة بالانتخابات.