إسرائيل تقصف أهدافاً لحماس وتستعد لاشتباكات محتملة على الحدود

إسرائيل تقصف أهدافاً لحماس وتستعد لاشتباكات محتملة على الحدود
بقلم:  عمرو حسن
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

الكاتب الإسرائيلي عاموس هاريل يقول إن الجيش الإسرائيلي يتحضر لمواجة الآلاف من المتظاهرين الفلسطينيين خلال الشهرين المقبلين.

قال الكاتب الإسرائيلي عاموس هاريل يوم الأحد إن الجيش الإسرائيلي يتحضر لمواجهة المظاهرات الفلسطينية المقرر عقدها يوم الجمعة القادم على حدود قطاع غزة.

اعلان

وطبقاً لمقال عاموس المنشور في صحيفة هآرتس الإسرائيلية، يستعد الفلسطينيون لتشييد مخيمات لاستقبال الآلاف من المتظاهرين على بعد 700 متر من الجدار الفاصل بين إسرائيل والقطاع.

ويخطط المتظاهرون للإقامة بالمخيمات حتى موعد ذكرى يوم النكبة بمنتصف أيار-مايو، مما يعني زيادة احتمالية وقوع اشتباكات عنيفة بين المتظاهرين والجيش الإسرائيلي خلال شهري نيسان-إبريل وأيار-مايو، بحسب عاموس.

إقرأ أيضاً:

- الجيش الإسرائيلي يفض مسيرة سلمية قرب رام الله بالرصاص وقنابل الغاز

- التصعيد الكبير في غزة..الاتحاد الأوروبي يدعو إلى ضبط النفس

ويقول الكاتب إن المتظاهرين سيحاولون عبور الحاجز الحدودي لارتكاب هجمات إرهابية، وهو ما سيسعى الجيش الإسرائيلي لتجنبه بشتى الطرق بما فيها اللجوء لاستخدم العنف.

وأضاف عاموس أن الجيش الإسرائيلي يحضر لنشر آلاف من الجنود على الحدود، بالإضافة لقناصين وأفراد من وحدات الشرطة المدججين بمعدات مكافحة الشغب وذلك تحضيرا لمظاهرات الجمعة.

وقامت إسرائيل بقصف أهداف عسكرية لحركة حماس بغزة يوم السبت وذلك رداً على تسلل أربعة فلسطينيين عبر الحاجز الحدودي.

وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية إن الأربعة حاولوا إضرام النيران بمركبة عسكرية إسرائيلية قبل أن يفروا عائدين إلى القطاع الفلسطيني.

اسم الصحفي • عمرو حسن

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فتاة إسرائيلية تضطر إلى القفز من شرفة منزلها للنجاة بحياتها

اصابة 3 أشخاص في قصف اسرائيلي لقطاع غزة

"كلبتي دعمتني معنويًا".. رهينة إسرائيلية سابقة تكشف عن ظروف احتجازها لدى حماس في غزة