عاجل

عاجل

انتقادات للجيش البلجيكي بسبب خطط مستقبلية تسمح للمجندين بالمبيت في منازلهم

 محادثة
تقرأ الآن:

انتقادات للجيش البلجيكي بسبب خطط مستقبلية تسمح للمجندين بالمبيت في منازلهم

انتقادات للجيش البلجيكي بسبب خطط مستقبلية تسمح للمجندين بالمبيت في منازلهم
حجم النص Aa Aa

تعرض الجيش البلجيكي لانتقادات بسبب خطط مستقبلية ترمي إلى السماح للمجندين بالنوم في منازلهم بدلا من الثكنات خلال الفترة التدريبية.

" أهكذا نقوم بتطوير هيئة دفاع ؟ حيث إنه بهذا الإجراء لا يمكن أن نعتمد على جيش،فمن غير الممكن إذن أبدا أن تتوجه إلى منطقة حرب،برجال يحنون إلى أمهاتهم. "اعتدنا أن نفترش الأرض الباردة حين نخلد إلى النوم، تحت غطاء قماشي، يتسرب منه الماء.أردنا خدمة بلدنا. إذا ما سمحت للمجندين بالعودة إلى منازلهم خلال الأسبوع ، فسوف يطلب أفراد الجيش قريبًا منزلًا متنقلًا إذ

داني لامز مظلي سابق

ونشرت صحيفة الغارديان البريطانية تقريرا مفاده أن أفراد الجيش البلجيكي، وهم بقوام 28 ألف جندي واستقال عدد كبير منهم بسبب شكاوى رفعها المجندون تقضي، بافتقاد المعنيين لعائلاتهم و كذا أصدقائهم والحنين إلى وجودهم. وقال أليكس كلايسن، المتحدث باسم وزارة الدفاع في حديث لصحيفة هيت نيوسبلاد اليومية البلجيكية إن الجيش يستجيب لأساليب الحياة الحديثة وهو يحاول أن يتماشى مع متطلبات الحياة اليومية، مضيفا تريد هيئة الجيش أن تدرج مزيدا من الفترات المسائية يتمكن من خلالها المجندون مغادرة الثكنات، أما بالنسبة لفئة الشباب من المجندين فلا يسمح لهم بمغادرة الثكنات قبل يوم الجمعة.

تمديد عطلة نهاية الاسبوع

هذا ويتطلع القيمون داخل هيئة الدفاع إلى تمديد عطلة نهاية الأسبوع كما أنهم بصدد دراسة كيف يتمكن المجندون ممن يقيمون بالقرب من الكليات العسكرية أو الثكنات العودة إلى بيوتهم مساء كل يوم. هذا وتعرضت بلجيكا لانتقادات في السنوات الأخيرة بسبب فشلها في الوفاء بالتزامات حيال حلف شمال الأطلسي بإنفاق 2٪ من الناتج المحلي الإجمالي على هيئات الدفاع. فهي تنفق حاليا 0.9 ٪ منها 75 ٪ تذهب لفائدة الموظفين وتكاليف المعاشات التقاعدية.

الحكومة وإصلاحات نظام التقاعد

هذا وقامت وزارة الدفاع البلجيكية بحملة ترويج لتجنيد لكنها لم تتلق استجابة كبيرة بسبب الإصلاحات التي اعتمدتها الحكومة البلجيكية في نظام التقاعد فضلا عن نظام الدوام الذي اعتمدته الهيئات المعنية والذي يقضي بأن يقوم الجنود بدوريات ضمن شوارع المدن الكبرى في بلجيكا.

داني لامز، المظلي السابق الذي يرأس منظمة قدامى المحاربين والتي تشمل مدينة أوستند والمناطق المتاخمة لهولندا دان خطط الجيش للسماح لنوم الجنود في المنزل.

" أهكذا نقوم بتطوير هيئة دفاع؟ حيث إنه بهذا الإجراء لا يمكن أن نعتمد على جيش، فمن غير الممكن إذن أبدا أن تتوجه إلى منطقة حرب، برجال يحنون إلى أمهاتهم. "اعتدنا أن نفترش الأرض الباردة حين نخلد إلى النوم، تحت غطاء قماشي، يتسرب منه الماء. أردنا خدمة بلدنا. إذا ما سمحت للمجندين بالعودة إلى منازلهم خلال الأسبوع ، فسوف يطلب أفراد الجيش قريبًا منزلًا متنقلًا إذا تم إرسالهم إلى خط النار ".

قامت بعض الوحدات العسكرية البلجيكية بدوريات في الشوارع لمدة 200 يوم من أصل 365 يوما العام الماضي. بلجيكا لديها 70 فردا في أفغانستان يحرسون مطار مزار الشريف في شمال البلاد. ولدى الجيش 2،204 نساء في صفوفه و 25،687 رجلا.