عاجل
This content is not available in your region

الشرطة الفرنسية تعتقل صديقا لمنفذ اعتداءات الطعن في باريس

محادثة
الشرطة الفرنسية تعتقل صديقا لمنفذ اعتداءات الطعن في باريس
حجم النص Aa Aa

في مدينة باريس شرقي فرنسا، اعتقلت الشرطة صديقا لمنفذ اعتداءات طعن التي استهدفت عددا من المارة في باريس، ذهب ضحيتها قتيل واحد وأربعة حرجى. وقالت مصادر قضائية إن أولياء منفذ الهجوم حمزة أزيمزف (وفق بي.أف.أم.تي.في.) وكذلك أولياء صديقه يتم التحقيق معهما. والصديق المعتقل هو من مواليد سنة 1997.

للمزيد على يورونيوز:

إسرائيل تقتل 41 فلسطينيا في غزة مع تصاعد الاحتجاجات ضد نقل السفارة الأمريكية

في افتتاح السفارة الاميركية نتنياهو يعتبر "القدس عاصمة أبدية وموحدة لإسرائيل"

تركيا: قرار أمريكا بنقل السفارة شجع إسرائيل على ارتكاب مذبحة

وقالت القناة الإخبارية الفرنسية إن المهاجم عاش طويلا في ستراسبورغ، ودرس هناك، قبل أن ينتقل إلى باريس السنة الماضية، علما وأنه من أصول شيشانية، وقد قدم إلى فرنسا في سن مبكرة من عمره، واسمه مدرج لدى الشرطة الفرنسية، على قائمة الأشخاص الذين يملثون خطرا أمنيا محتملا، وفق المتحدث باسم الحكومة الفرنسية بنجامين غريفو.

وبحسب مسؤول محلي فإن بين 40 و50 عائلة شيشانية تعيش في منطقة ستراسبورغ، وهي لا تختلط كثيرا مع أناس آخرين. ويقول النائب الإشتراكي والعضو في البرلمان إيريك القبي، إن المنطقة كانت ارضية خصبة للتشدد، مضيفا إنها منطقة فقيرة وقد همشتها السلطات.

وكان المهاجم قتل أحد المارة طعنا وأصاب أربعة آخرين بجروح، وإثر الاعتداء كشف موقع "آي. أم. دجي" عن شريط مصور يعلن فيه منفذ الاعتداء حمزة أزيموف ولاءه لزعيم تنظيم الدولة الإسلامية إبراهيم البدري، المعروف بأبي بكر البغدادي، وقد نشرت وكالة اعماق للأنباء التابعة للتنظيم الشريط على موقعها الالكتروني.

ويظهر أزيموف، الذي لم تتأكد هويته على الفور عبر الموقع الالكتروني، في الشريط المصور ملثما، وهو يحكي باللغة الفرنسية، مبررا تنفيذه للاعتداء قائلا إن من أسماهم بالكفار يقتلون المسلمين.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox