عاجل

عاجل

مصممة أزياء تظهر الجانب الإنساني في زوجة الأمير هاري

 محادثة
تقرأ الآن:

مصممة أزياء تظهر الجانب الإنساني في زوجة الأمير هاري

مصممة أزياء تظهر الجانب الإنساني في زوجة  الأمير هاري
@ Copyright :
reuters
حجم النص Aa Aa

قالت مصممة الأزياء ستيلا مكارتني إنها أرادت مساعدة الممثلة الأميركية ميغان ماركل على إظهار "الجانب الإنساني" في شخصيتها بالرداء الثاني الذي ارتدته في حفل زفافها على الأمير هاري حفيد ملكة بريطانيا.

وصممت مكارتني الرداء الحريري المربوط على الرقبة الذي ارتدته العروس الأميركية، في حفل استقبال مسائي في قصر ويندسور الشهر الماضي.

وفي حفل الزفاف نفسه الذي تابعه الملايين في مختلف أرجاء العالم ارتدت ماركل، التي أصبحت دوقة ساسكس بعد الزواج، رداء بأكمام طويلة وفتحة صدر واسعة من تصميم كلير ويت كيلر المصممة البريطانية من بيت أزياء جيفنشي.

وقالت مكارتني في إحدى المقابلات التلفزيونية رداً على سؤال عما كانت تريد أن تظهره بتصميمها للعروس الملكية: "أعتقد فقط جانبها الإنساني".

ومضت تقول: "إن الصورة التي اختارتها لنفسها بسيطة جداً وجادة للغاية وأعتقد أن لها ثقلاً كبيراً... حققته من خلال ذلك وهي تأخذ الأمر بمنتهى الجدية".

وأعربت المصمّمة عن اعتقادها "أن هذه كانت اللحظة الأخيرة على الأرجح التي يمكنها فيها إظهار جانبها الآخر... الفرحة والإنسانية بداخلها".

للمزيد على يورونيوز:

وتتميّز المصممة البريطانية المفضلة بين المشاهير ببساطة تصميماتها.، وقد سبق أن ارتدت كل من المذيعة الأميركية الشهيرة أوبرا وينفري، ومحامية حقوق الإنسان أمل كلوني فساتين من تصميماتها في حفل الزفاف الملكي.

وكانت التكهنات بدأت حول من سيقوم بتصميم فستان ماركل بمجرد إعلان خطبتها على هاري في نوفمبر-تشرين الثاني الماضي.

وقالت مكارتني، التي لا تستخدم الفراء أو الجلود عادة في تصاميمها، إنها "فخورة" بحصولها على هذه الفرصة.

وأضافت "تلقيت المكالمة... لم يكن لدينا الكثير من الوقت ولكن كان لدينا ما يكفي من الوقت".

وقالت إنها شعرت بالفخر الشديد لكون الأميرة استعانت بها، في ذلك الجزء من حفل الزفاف.