حفتر يعلن سيطرة قواته على مدينة درنة بالكامل

منظر للمباني والسيارات المدمرة بعد سيطرة قوات حفتر عليها - رويترز.
منظر للمباني والسيارات المدمرة بعد سيطرة قوات حفتر عليها - رويترز. Copyright REUTERS/Esam Omran Al-Fetori
بقلم:  Euronews مع REUTERS
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

حفتر يعلن سيطرة قواته على درنة بالكامل والنصر على تحالف يضم مقاتلين محليين وإسلاميين في المدينة التي تعتبر آخر معقل لمعارضيه في شرق البلاد.

اعلان

أعلن القائد العسكري الليبي خليفة حفتر أمس الخميس 29 يونيو - حزيران في بيان متلفز النصر على تحالف يضم مقاتلين محليين وإسلاميين في مدينة درنة آخر معقل لمعارضيه في شرق البلاد. في وقت خرج فيه العديد من سكان المدينة إلى الشوارع في مسيرات ليحتفلوا باستعادة مدينتهم.

وتمثل السيطرة على مدينة درنة التي يقطنها 125 ألف شخص وتبعد نحو 265 كيلومترا غربي الحدود الليبية مع مصر خطوة هامة للجيش الوطني الليبي بقيادة حفتر في مسعاه لتعزيز سلطاته.

ويتخذ الجيش الوطني الليبي من شرق ليبيا مقرا له وهو أحد الفصائل الرئيسية المتنافسة على السلطة منذ انتفاضة 2011 التي ساندها حلف شمال الأطلسي وأنهت حكم معمر القذافي الذي استمر أكثر من أربعة عقود.

ومنذ منتصف شهر حزيران - يونيو عادت مظاهر الحياة ببطء للشوارع التي تحمل آثار المعارك في الأحياء التي سيطر الجيش الوطني الليبي عليها في درنة، فيما تنامت المخاوف على من أسرهم الجيش الوطني الليبي ومن حوصروا بسبب القتال.

وليس من الممكن التحقق بشكل مستقل من مدى سيطرة الجيش الوطني الليبي في وسط درنة حيث يتحصن معارضو الجيش الوطني الليبي. وقالت مصادر عسكرية إن إعلان الانتصار جاء في أعقاب اشتباكات في المدينة أمس الخميس وضربات جوية عنيفة ضد معارضي الجيش الوطني الليبي.

إقرأ المزيد على يورونيوز:

المصدر: رويترز

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

هجوم مسلح على مقر إقامة نائب رئيس حكومة الوفاق الوطني في ليبيا

شاهد: السينما غائبة في ليبيا منذ حَظَرها من طرف القذافي

شاهد: مهاجرون أفارقة محتجزون في ليبيا يؤدون صلاة العيد