عاجل

عاجل

جيران كرواتيا بالبلقان انقسموا حول دعمهم للفريق في كأس العالم

تقرأ الآن:

جيران كرواتيا بالبلقان انقسموا حول دعمهم للفريق في كأس العالم

جيران كرواتيا بالبلقان انقسموا حول دعمهم للفريق في كأس العالم
@ Copyright :
. REUTERS/Gleb Garanich
حجم النص Aa Aa

"لو أن يوغوسلافيا ما تزال دولة واحدة تخيلوا فريق كرة القدم المذهل الذي كان لدينا"، كثيراً ما تتردد هذه العبارة على ألسنة سكان المنطقة في كل منافسة كروية تحقق فيها إحدى هذه الدول إنجازاً.

وفي الوقت الذي أشاد فيه جيران كرواتيا بالنجاح غير المسبوق الذي حققته بوصولها إلى نهائيات كأس العالم في روسيا، كان لصربيا رأي مختلف حيث دعم رئيسها روسيا في المباراة التي جمعتها مع كرواتيا.

ولعلّ هذا الحنين يخفي الحلم اليوغوسلافي القديم بالوصول إلى المباراة النهائية في كأس العالم حيث لم تصل لتلك المرحلة أبداً في الوقت الذي حققت فيه كرواتيا نجاحاً كبيراً بدون لاعبين بوسنيين أو صرب.

وأكثر من يجسد حلم يوغوسلافيا متعددة الثقافات بتحقيق إنجازات رياضية على مستوى العالم هو مدرب يوغوسلافيا سابقاً أيفيكا أوسيم الذي كان مسؤولاً عن الفريق اليوغوسلافي في نهائيات كأس العالم عام 1990 قبل أن تتفكك البلاد بعنف.

وقد تابع أوسيم المباريات التي خاضتها كرواتيا من البداية وحتى مباراتها الأخيرة ضد فرنسا بإعجاب واستحسان كبيرين.

للمزيد على يورونيوز:

الكرواتيون فخورون بمنتخبهم برغم خسارة نهائي كأس العالم

ورغم هذا الحلم المشترك والثقافة والتاريخ المشترك، يجد البعض صعوبة كبيرة في دعم فريق كرواتيا بعد أن خلفت الصراعات والانقسامات في المنطقة أكثر من 130 ألف قتيل.

وهذا هو الحال في صربيا ، فحتى الرئيس الصربي الكسندر فوتشيتش عبر عن دعمه الصريح لروسيا ضد كرواتيا وبرر ذلك قائلاً : " أيدت روسيا وهذا حقي.. صربيا بلد ديمقراطي وكل شخص يدعم من يريد".

أما لاعب التينس الصربي الشهير نوفاك جوكوفيتش كان له رأي مخالف لرئيسه وعبر عن دعمه لفريق كرواتيا. ورد عليه المسؤول في الحزب التقدمي الصربي الحاكم فلاديمير ديوكانوفيتش : " الأغبياء فقط يدعمون كرواتيا ، ألا تخجلون ؟ ".

وقال المعلق الرياضي الشهير (عندما كانت يوغوسلافيا دولة واحدة) ميلوجكو بانتيك إن الصربيين الذي يحملون مشاعر الإخلاص دعموا كرواتيا معتبراً أن المتشددين والقوميين هم من وقفوا ضدها.

أما في مقدونيا، دعم معظم السكان كرواتيا على الرغم من دعم اليمين القومي لروسيا.

وقال رئيس الوزراء المقدوني زوران زاييف : "أهنئ كرواتيا. لقد تجمعت السياسة والرياضة والمنطقة والعالم معاً" . ونشر زاييف صورة تجمعه بالرئيسة الكرواتية مشيداً بأداء الفريق الكرواتي.

كما دعم الكرواتيون في البوسنة حيث يشكلون 15 في المئة من السكان الفريق الكرواتي وقال المحلل السياسي البوسني زوران كريسيتش إن الدعم وحد المنطقة والبوسنة لأول مرة منذ الحروب الدامية.

للمزيد على يورونيوز:

احتفالات عارمة تعم فرنسا ابتهاجاً بالفوز بكأس العالم

شاهد: رئيسة كرواتيا تحتفل مع فريق بلادها بالصعود للمربع الذهبي في مونديال روسيا