أوزيل يعتزل اللعب الدولي بسبب شعوره بالإهانة العنصرية

اوزيل يمنح قميصه للرئيس التركي رجب إردوغان في لندن يوم 13 مايو ايار 2018
اوزيل يمنح قميصه للرئيس التركي رجب إردوغان في لندن يوم 13 مايو ايار 2018 Copyright رويترز
بقلم:  Euronews مع رويترز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

اوزيل الفائز بكأس العالم لكرة القدم 2014 مع المانيا والذي تعرض لانتقادات واسعة بسبب صورته مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم الأحد

اعلان

قال مسعود اوزيل الفائز بكأس العالم لكرة القدم 2014 مع المانيا والذي تعرض لانتقادات واسعة بسبب صورته مع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم الأحد 22 يوليو / تموز إنه اعتزل اللعب الدولي مع المنتخب.

ومن جملة ما قاله في البيان الاعتزالي المكون من ثلاث صفحات نشرها في حسابه على تويتر:"لقد التقيت في شهر مايو / أيار بالرئيس التركي في لندن، خلال حفل خيري، التقينا قبلها عام 2010 في مباراة بين الفريقين التركي والألماني حضرها إردوغان وميريكل في برلين، أعلم أن الصورة التي جمعتني به لاقت انتقادات في الإعلام الألماني، البعض اتهمني بالكذب، لكن الصورة ليس لها أي هدف سياسي"

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

روحاني لترامب: لا تعبث بذيل الأسد

من هو منير محجوبي.. أول كاتب دولة في حكومة ماكرون يعلن مثليته

وكتب اوزيل: "بحزن بالغ وبعد فترة تفكير طويلة بسبب الأحداث الأخيرة لن ألعب مع المانيا على المستوى الدولي مرة أخرى بسبب شعوري بإهانة عنصرية وعدم احترام".

وأضاف "المعاملة التي تلقيتها من الاتحاد الالماني وآخرين جعلتني لا أرغب في ارتداء قميص المانيا، أشعر أنني غير مرغوب فيه واعتقد أن كل ما حققته منذ مشاركتي الأولى مع المنتخب في 2009 تم نسيانه، الأشخاص أصحاب الخلفية العنصرية لا يجب السماح لهم بالعمل في أكبر اتحاد كرة قدم في العالم يوجد به لاعبون من أصول مزدوجة".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إردوغان يساند أوزيل وأبناء بلدته يضعون صورتهما معا على طريقها الرئيسي

انتقادات كبيرة للاعبي المنتخب الألماني أوزيل وغوندوغان بسبب لقائهما بإردوغان

ضد اليمين المتطرف.. المسيرات تجتاح مدينة هامبورغ الألمانية