Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

دراسة: قد لا يكون هناك شوكولا بعد 2050 والسبب تغير المناخ وارتفاع درجة حرارة الأرض

دراسة: قد لا يكون هناك شوكولا بعد 2050 والسبب تغير المناخ وارتفاع درجة حرارة الأرض
Copyright flickr / Marco Verch
Copyright flickr / Marco Verch
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

يتوقع العلماء أن تختفي نباتات الكاكاو بحلول العام 2050 بسبب التغيرات المناخية وارتفاع درجات الحرارة والجفاف. ويبحث أخصائيون من جامعة كاليفورنيا بالتعاون مع شركة مارس لصناعة الشوكولا عن سبل لحماية محاصيل الكاكاو باستخدام تقنية "كريسبر"

اعلان

يتوقع العلماء أن تختفي نباتات الكاكاو بحلول العام 2050 بسبب التغيرات المناخية وارتفاع درجات الحرارة والجفاف.

ويبحث أخصائيون من جامعة كاليفورنيا بالتعاون مع شركة مارس لصناعة الشوكولا عن سبل لحماية محاصيل الكاكاو قبل فوات الأوان.

ويدرس العلماء إمكانية استخدام تقنية تعديل الجينات "CRISPR " لجعل محاصيل الكاكاو التي ستنجو من الاختفاء قادرة على تحمل الظروف والتحديات الجديدة.

وبفضل تقنية "كريسبر" أصبح من الممكن إجراء تعديلات دقيقة على الحمض النووي للمحاصيل. وقد تساعد هذه التقنية على حماية الكثير من النباتات من الاختفاء خاصة في البلدان النامية، حيث تهدد التغيرات المناخية كنقص المياه المحاصيل الرئيسية التي تعتمد عليها شعوب هذه المناطق.

اقرأ أيضاً:

دراسات تكشف عن فوائد مهمة للشوكولاتة الداكنة

إتلاف أطنان من شوكولاتة مارس وسنيكرز في قطاع غزّة

قطع من البلاستيك في احد منتجات شركة "مارس" للشوكولا

وتنمو نباتات الكاكاو في مناطق محددة وذات خصوصية مناخية في الكرة الأرضية، حيث تكون الأمطار ودرجات الحرارة والرطوبة ثابتة نسبياً طيلة العام. وتتركز بشكل أساسي في المناطق المحصورة بين 20 درجة شمال وجنوب خط الاستواء. ويأتي أكثر من نصف الشوكولا في العالم اليوم من ساحل العاج وغانا.

لكن حتى هذه المناطق لن تكون صالحة لنمو نباتات الكاكاو في العقود القادمة. فبحلول العام 2050, ستدفع درجات الحرارة العالية مناطق نمو الكاكاو إلى أكثر من 1000 قدم باتجاه الجبال حيث توجد الحياة البرية وفقاً لدراسة قامت بها الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيط والغلاف الجوي.

وتدرك شركة "مارس" التي تبلغ قيمتها 35 مليار دولار خطورة هذه المشاكل وتأثيرها على إنتاج الشوكولا. ويقول المسؤول في الشركة باري باركين: " من الواضح أن العالم كله يدرك التزاماته تجاه هذه المشكلة لكنني لا أعتقد أننا سننجح في الوصول إلى المكان المناسب بالسرعة المطلوبة جماعياً".

وبغض النظر عما يراه العالم أولوية أكثر من غيره، ستكون تقنية "كريسبر" أداة لا غنى عنها إذا كنا نرغب بالاستمرار بتناول أشياء لذيذة كالشوكولا مع الاحتباس الحراري!

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نكهات البن والكاكاو تفوح من البيرو

المنظمة الدولية للهجرة: مقتل 670 شخصا على الأقل في انهيار أرضي طمر المنازل في بابوا غينيا الجديدة

تعرّف على بيلي بار.. "رجل الثلج" الذي جمع وسجّل بيانات الطقس في مرتفعات كولورادو لخمسين عاماً