عاجل

عاجل

تقرير: الأسد طلب من أوباما التوسط بين سوريا وإسرائيل بشأن الجولان

تقرأ الآن:

تقرير: الأسد طلب من أوباما التوسط بين سوريا وإسرائيل بشأن الجولان

تقرير: الأسد طلب من أوباما التوسط بين سوريا وإسرائيل بشأن الجولان
حجم النص Aa Aa

هل ما زالت سوريا تطالب إسرائيل بهضبة الجولان كجزء من الأراضي السورية؟ هذا ما تدعيه رسالة سرية وجهها الأسد لأوباما وكشف عنها وزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري.

صحيفة هآرتز الإسرائيلية أشارت في مقال لها لتلك الرسالة، وأضافت أن أوباما قام بدوره بنقل الرسالة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بينيامين نتنياهو.

في كتابه الذي نُشر مؤخرا تحت عنوان "كل يوم إضافي" يكشف وزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري عن رسالة سرية وجهها الرئيس السوري بشار الأسد في عام 2010 إلى الرئيس الأمريكي آنذاك باراك أوباما، يطلب فيها الأسد من أوباما التوسط لاستكمال المفاوضات السورية الإسرائيلية مقابل استرجاع أراضي هضبة الجولان.

ويتهم كيري في كتابه أوباما بسوء معاملة الملف السوري، وخصّ منها السكوت الأمريكي عن اعتداءات بأسلحة كيميائية قام بها النظام السوري، بحسب منظمات حقوقية، وكانت تجاوزا لكل الخطوط الحمراء التي أشارت لها الولايات المتحدة أحيانا عديدة. وأن أوباما كان قادرا على اتخاذ مجموعة من الإجراءات ولكنه لم يستمع جيدا لكيري بهذا الخصوص.

احتلت إسرائيل معظم أراضي هضبة الجولان السورية خلال حرب عام 1967، ثم ضمتها في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي. وحرصت دائما على تثبيت وضع الهضبة على ما كانت عليه بعد حرب أكتوبر - تشرين الأول مع سوريا 1973: منطقة حدودية عازلة تحت مراقبة دولية من قبل منظمة الأمم المتحدة.

وأثار نتنياهو احتمال الاعتراف الأمريكي بالسيادة الإسرائيلية على الجولان في أول اجتماع له في البيت الأبيض مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في فبراير شباط 2017. وفي مايو أيار الماضي قال وزير المخابرات الإسرائيلي إن اعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان قد يحدث خلال شهور.

للمزيد على يورنيوز: