لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

إيران تعدم ثلاثة أكراد إنفصاليين

 محادثة
إيران تعدم ثلاثة أكراد إنفصاليين
حقوق النشر
Amnesty International/ منظمة العفو الدولية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أفادت تقارير إعلامية محلية أن إيران أعدمت السبت ثلاثة أكراد قالت إنهم من دعاة الإنفصال، كانوا في السجن على الرغم من انتقادات الأمم المتحدة لتعرض أحدهم للتعذيب أثناء الحبس. وقالت وكالة الأنباء الإيرانية "فارس" القريبة من المحافظين إن طهران قامت بإعدام كل من رامين حسين بناهي وزانيار ولوغمان مرادي.

وبحسب وكالة فارس فإن إيران تتهم باناهي بتخططه لتفجير قنبلة في تجمع في إقليم إيران الكردي في يونيو/ حزيران الماضي، فيما اتُهم زانيار ولوغمان مرادي بالانتماء إلى "جماعة إرهابية انفصالية" مجهولة الهوية، وقتل أربعة أشخاص من بينهم ابن إمام صلاة الجمعة في مدينة ماريوان الكردية.

القضاء الإيرانية اتهم كذلك باناهي بالانتماء إلى جماعة كومالا القومية الكردية التي تقود تمردًا، من قواعد في العراق، في إقليم كردستان الإيراني وحكم عليه بالإعدام في أبريل/ نيسان الماضي.

وكان خبراء الأمم المتحدة لحقوق الإنسان قد دعوا في 19 أبريل/ نيسان الماضي إيران إلى إلغاء حكم الإعدام وقالوا بأن هذا الحكم "غير مقبول". وأشار الخبراء في بيان "إننا نشعر بقلق عميق إزاء التقارير التي تفيد بأن السيد باناهي كان ضحية لانتهاكات حقوق الإنسان قبل وأثناء محاكمته، بما في ذلك العزلة والتعذيب وسوء المعاملة وعدم الوصول على محام".

كما ندد الخبراء بحرمان باناهي من العلاج الطبي بسبب الجروح التي أُصيب بها أثناء احتجازه بعد القبض عليه في في يونيو/ حزيران 2017.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

ثالث أغنياء الصين ومؤسس موقع "علي بابا" يترك إمبراطوريته

حالتا طوارئ في مطارين أمريكيين مرتبطتان بحجاج عائدين من مكة

يوم بعد القمة الثلاثية.. طائرات روسية وسورية تقصف جنوب إدلب وشمال حماة