عاجل

عاجل

قائد سلاح الجو الإسرائيلي يقدم لموسكو نتائج التحقيق حول تحطم طائرة روسية في سورية

 محادثة
تقرأ الآن:

قائد سلاح الجو الإسرائيلي يقدم لموسكو نتائج التحقيق حول تحطم طائرة روسية في سورية

قائد سلاح الجو الإسرائيلي يقدم لموسكو نتائج التحقيق حول تحطم طائرة روسية في سورية
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

قال الجيش الإسرائيلي إن قائد سلاح الجو الميجر جنرال أميكام نوركين، يعرض الخميس في موسكو نتائج التحقيق الإسرائيلي، حيث سيقدم تقريراً عن تحقيق أجرته تل أبيب في ملابسات سقوط طائرة حربية روسية قبل يومين.

وألقى الجيش الإسرائيلي يوم الثلاثاء باللوم على سوريا في إسقاط الطائرة، قائلاً إن البطاريات السورية المضادة للطائرات "أطلقت النيران عشوائياً" و"لم تكلف نفسها" عناء التأكد من أنه لا توجد طائرات روسية في الجو.

وأجبرت الغارات الإسرائيلية تل أبيب على الاعتراف بأنها هاجمت هذه المواقع في اللاذقية بالتزامن مع إسقاط الدفاعات الجوية في سوريا عن طائرة حربية روسية عن طريق الخطأ أثناء تصديها للهجمات الإسرائيلية.

وقال بيان للجيش الإسرائيلي تعقيباً على الحادثة، إن سلاح الجو الإسرائيلي ضرب منشأة تابعة للجيش السوري كان من المفترض أن يتم نقل أنظمة تصنيع الأسلحة فيها إلى إيران وحزب الله اللبناني.

للمزيد على يورونيوز:

عرض نتائج التحقيق

الوفد الإسرائيلي سيسلم الجانب الروسي نتائج التحقيق الذي أجرته تل أبيب في ملابسات إسقاط الدفاعات الجوية السورية للطائرة الحربية الروسية.

reuters

وقال الجيش في بيانه إن الوفد سيقدّم "تقرير الحالة لتلك الليلة"، وجاء في البيان أيضاً أن التقرير "يشمل كل الجوانب بما في ذلك المعلومات التي سبقت القيام بالمهمة ونتائج تحقيق جيش الدفاع في الواقعة".

وأضاف أنه "بالإضافة إلى ذلك، سيستعرض المحاولات الإيرانية المتواصلة لنقل أسلحة استراتيجية إلى منظمة حزب الله الإرهابية، وإرساء وجود عسكري إيراني في سوريا".

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، الثلاثاء الماضي، أن الدفاعات الجوية السورية أسقطت طائرة روسية من طراز إيل-20 بينما كانت تحلّق فوق البحر الأبيض المتوسط على بعد 35 كلم من الساحل السوري في طريق عودتها إلى قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية.

وتزامن اختفاء الطائرة، وفق موسكو، مع إغارة أربع مقاتلات إسرائيلية من طراز أف-16 على مواقع سورية في شمالي غربي البلاد.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية عن وزارة الدفاع أن "الطيارين الإسرائيليين جعلوا من الطائرة الروسية غطاء لهم، ووضعوها بالتالي في مرمى نيران الدفاع الجوي السوري".

وفي بادئ الأمر، بدا أن الحادث سيسبب على الأرجح أزمة بين البلدين، حيث اتهم وزير الدفاع الروسي إسرائيل بأنها مسؤولة بشكل غير مباشر عن الواقعة.

لكن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي تحدث مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عبر الهاتف يوم الثلاثاء وصف الواقعة بأنها "سلسلة من الأحداث المأساوية العارضة"، بيد أنه استدرك قائلاً إن روسيا في حاجة للوقوف على حقيقة ما حدث.

الجيش الإسرائيلي قال الثلاثاء أيضاً إن مقاتلاته استهدفت منشأة سورية، ذكر أنها كانت على وشك أن تنقل أسلحة لجماعة حزب الله اللبنانية نيابة عن إيران، وإنه عندما سقطت الطائرة، كانت الطائرات الإسرائيلية "داخل المجال الجوي الإسرائيلي بالفعل".

وقال نتنياهو إن القوات السورية هي المسؤولة وعرض على روسيا تقديم "كل المعلومات اللازمة" للتحقيق.

ومنذ تدخلها في سوريا عام 2015، غضت روسيا الطرف عادة عن الهجمات الإسرائيلية التي يقول مسؤولون إن إسرائيل نفذت 200 منها.

وأقرت إسرائيل الشهر الحالي بأنها شنت 200 غارة في سوريا في الأشهر الـ18 الأخيرة ضد أهداف غالبيتها إيرانية، في تأكيد نادر لعمليات عسكرية من هذا النوع.