لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الشرطة البلغارية تحقق مع روماني من أصل أوكراني في مقتل الصحفية فيكتوريا مارينوفا

 محادثة
الشرطة البلغارية تحقق مع روماني من أصل أوكراني في مقتل الصحفية فيكتوريا مارينوفا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت الشرطة البلغارية، الثلاثاء، أنها أوقفت مواطنا رومانيا من أصل أوكراني، في إطار التحقيقات الجارية حول مقتل الصحفية الاستقصائية، فيكتوريا مارينوفا.

وأعلنت الشرطة أنها ستحتجز الشخص لمدة 24 ساعة، وأنها تتحرى عن إمكانية وجود دوافع لديه لقتل الضحية.

وقد عُثر على جثة الصحفية (30 عاما)، في متنزه قرب نهر الدانوب، في مدينة "روسي" مسقط رأسها، السبت. وقال ممثلون عن الادعاء إنها تعرضت للاغتصاب والضرب ثم قتلت خنقا.

"نتحرى ذرائعه.."

وقال تيودور أتاناسوف، رئيس الشرطة في إقليم "روسي": "لدينا في الحجز شخص نتحرى ذرائعه، وحتى الآن ليس هناك مشتبها به".

وأضاف أتاناسوف إن الشرطة لا تزال تستجوبه معه في إطار التحقيقات.

وكان سياسيون بارزون في الاتحاد الأوروبي ونشطاء في مجال الإعلام بلغاريا قد حثوا، الاثنين، على إجراء تحقيق سريع في مقتل مارينوفا.

قضية فساد محتملة

وركزت سائل الإعلام على القضية التي كانت مارينوفا تتناولها في الآونة الأخيرة، ففي آخر حلقة من برنامجها التلفزيوني في 30 سبتمبر/أيلول، استضافت مارينوفا صحفيين كانا يحققان في قضية فساد محتملة تتعلق بأموال من الاتحاد الأوروبي.

ووعدت الصحفية بأن يقوم برنامجها (ديتيكتور) بالمزيد من الجهود الاستقصائية من جانبها في القضية.

للمزيد على رويترز:

ومارينوفا هي ثالث صحفية تقتل في الاتحاد الأوروبي خلال آخر 12 شهرا.

من جانبها، صنفت منظمة مراسلون بلا حدود مؤشر حرية التعبير في بلغاريا هذه السنة في الرتبة 111 من بين 180 بلدا، وهي الرتبة الاخيرة داخل الاتحاد الأوروبي.