عاجل

عاجل

بلدية باريس تفتح أبوابها للمشردين هذا الشتاء

 محادثة
تقرأ الآن:

بلدية باريس تفتح أبوابها للمشردين هذا الشتاء

بلدية باريس
@ Copyright :
ويكيبيديا
حجم النص Aa Aa

أعلنت رئيسة بلدية باريس، آن هيدالغو، في مقابلة مع صحيفة “جورنال دو ديمانش”، أنها ستفتح قاعات بلدية العاصمة، بما في ذلك البلدية المركزية hotel de ville، للمشرّدين هذا الشتاء، لا سيما للنساء اللواتي بلا مأوى.

وفي شباط-فبراير الماضي، تم إحصاء ما يقرب من 3000 شخص بلا مأوى في شوارع باريس، في إحصاء غير منشور نظمته بلدية المدينة، على خلفية تضارب بين الأعداد التي قدمتها الحكومة وتلك التي أحصتها المنظمات.

وقالت هيدالغو للصحيفة: “نتيجة لذلك، ثمة نقص بحوالي 3000 مكان لهؤلاء في العاصمة. أنا ملتزمة بتأمين نصف هذا العدد” بحلول نهاية هذا العام.

وأضافت: “لقد تم بالفعل توفير أكثر من 800 مكان لإيواء المشردين داخل مبانينا منذ شباط-فبراير، وبحلول أوائل عام 2019 سيكون هناك 700 مكان جديد، وستقوم الدولة من جهتها بتوفير 1500 مكان آخر ”.

كما تحدثت هيدالغو عن “موافقة العديد من عمدات البلديات، من اليسار واليمين، على افتتاح قاعات (للمشردين) ضمن مناطقهم”.

وأردفت قائلة: في نفس السياق، رغبت في إنشاء مركز إيواء ليلي مخصص للنساء داخل قاعة بلدية العاصمة”، والذي من المفترض أن يكون جاهزا مطلع شباط-فبراير القادم.

ويمكن استقبال 50 امرأة مشردة، وقد يصل العدد إلى 100 خلال الأيام شديدة البرودة، في هذا المركز “الدائم”.

واختتمت هيدالغو حديثها بالقول: “أريد أن يكون هذا المكان الجديد دافئا (...) وسوف يتم الاعتناء بهن من قبل نساء، لأن بعضهن تعرضن للصدمات ويرفضن وجود الذكور”.

وفي بلدية باريس، التي تضم المؤسسات الإدارية للعاصمة منذ القرن الرابع عشر، ستتحول قاعتا (بريفو) و(تابيسيري) إلى مراكز استقبال يومية، تقدم فيهما الوجبات والخدمات والرعاية، كما ستتحولان ليلا إلى مركزي إيواء بحيث تتوفران على أسرة ووحدات طبية.