عاجل

عاجل

شاهد: نقاش حاد بين ماي وكوربين وصيحات استهجان في البرلمان البريطاني بسبب "بريكست"

 محادثة
البرلمان البريطاني
البرلمان البريطاني -
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

نالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي دعم وزرائها الكبار لمسودة اتفاق لانسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، لتتفرغ بعد ذلك للتحدي الأصعب وهو إقناع البرلمان بإقرار الاتفاق.

وبعد أكثر من عامين على تصويت المملكة لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي في استفتاء، أوضحت ماي أمام البرلمان الشروط العامة للاتفاقية التي تم التوصل إليها أخيرا.

كما أكدت على أن الترتيبات الخاصة بالحدود الإيرلندية، وهي نقطة الخلاف الرئيسية في المحادثات، تنطوي على مساومات من الطرفين، والتي بدونها لم يكن من الممكن التوصل إلى اتفاق.

لم تكن عملية مريحة..

وأضافت رئيسة الوزراء: "لا أدعي أنها كانت عملية مريحة، ولا أننا أو الاتحاد الأوروبي راضون بشكل كامل حول الترتيبات التي تضمنها الاتفاق".

وأردفت قائلة، وسط صيحات استهجان من قبل بعض النواب: "هذا اتفاق ردد كلانا أننا لا نود استخدامه، ولكن في حين يتظاهر البعض بخلاف ذلك، فلا يوجد اتفاق يلبي قرار بريكست الذي صوت البريطانيون لصالحه".

ويصوت أعضاء البرلمان بالموافقة على الاتفاق بعد أن تتم المصادقة عليه رسميا مع الاتحاد الأوروبي. وتصر ماي على عدم وجود بدائل لخطتها.

كما قالت ماي: "الخيار واضح، يمكننا اختيار الخروج دون اتفاق أو يمكننا المخاطرة بعدم وجود بريكست على الإطلاق أو يمكننا اختيار الوحدة ودعم أفضل اتفاق يمكن التفاوض عليه".

للمزيد على يورونيوز:

فشل في تلبية ستة نقاط..

بالمقابل، قال جيريمي كوربن، رئيس حزب العمال المعارض، إن حزبه لن يدعم الاتفاق، واعتبر أنه قد فشل في تلبية ستة أمور حددها حتى يكون الاتفاق مقبولا.

وأضاف كوربين: "بعد عامين من المفاوضات الفاشلة، أنتجت الحكومة صفقة فاشلة، تنتهك الخطوط الحمراء لرئيسة الوزراء ذاتها ولا تلبي اختباراتنا الستة".

وأردف قائلا: "هذه ليست الصفقة التي وعدت (ماي) بها البلاد ولا يمكن للبرلمان، كما أعتقد، أن يقبل خيارا زائفا بين هذه الصفقة السيئة وعدم التوصل إلى اتفاق".