عاجل

عاجل

الصين متورطة في الهجوم الإلكتروني على مجموعة فنادق ماريوت

 محادثة
تقرأ الآن:

الصين متورطة في الهجوم الإلكتروني على مجموعة فنادق ماريوت

الصين متورطة في الهجوم الإلكتروني على مجموعة فنادق ماريوت
@ Copyright :
رويترز
حجم النص Aa Aa

أكدت مصادر مطلعة وجود أدلة على أن متسللين إلكترونيين اخترقوا موقع مجموعة "ماريوت إنترناشونال"، كانوا يعملون لحساب عملية لجمع معلومات للحكومة الصينية.

وقالت المجموعة التي تملك فنادق فاخرة في مختلف أنحاء العالم الأسبوع الماضي إن الاختراق الذي بدأ قبل أربعة أعوام كشف سجلات ما يصل إلى 500 مليون نزيل في نظام الحجز بسلسلة فنادق "ستاروود" التابعة لها.

وقالت ثلاثة مصادر، غير مخولة بمناقشة التحقيق الخاص الذي تجريه الشركة في الهجوم الإلكتروني، إن محققين توصلوا إلى أن وسائل وأساليب وتفاصيل الاختراق استخدمت في السابق في هجمات ألقي باللوم فيها على متسللين صينيين، وقال مصدران منهم إن ذلك يشير إلى أن قراصنة صينيين ربما كانوا وراء حملة تهدف لجمع معلومات لاستخدامها في محاولات تجسس وليس لتحقيق مكاسب مالية.

وحذرت المصادر من احتمال أن تكون جهة أخرى وراء الاختراق لأن هناك أطرافا أخرى قادرة على استخدام نفس وسائل القرصنة المتبعة في الهجوم.

للمزيد:

قرصنة معلومات 500 مليون نزيل من مجموعة "ماريوت إنترناشونال"

اختراق قاعدة بيانات فنادق ستاروود المملوكة لماريوت واحتمال تأثر 500 مليون نزيل

وقال أحد المصادر إن تحديد الجاني مسألة معقدة نظرا لاشتباه المحققين في اختراق عدة أطراف لشبكات الكمبيوتر الخاصة بفنادق "ستاروود" على نحو متزامن منذ العام 2014.

وفي بكين، أحجم المتحدث باسم وزارة الخارجية قنغ شوانغ عن التعليق مباشرة على الأمر، لكنه قال إن بلاده تعارض بشدة جميع أشكال التسلل الإلكتروني. وأضاف في إفادة صحفية يومية: "إذا كان لدى الطرف المعني أي دليل، فبإمكانه تقديمه للجانب الصيني، وستحقق السلطات المعنية وفقا للقانون"، من جهتها أحجمت كوني كيم المتحدثة باسم ماريوت عن التعليق أيضا، وقالت ردا على سؤال بشأن ضلوع متسللين صينيين في الاختراق "ليس لدينا ما نعلنه".

وتشمل بيانات النزلاء أسماء وأرقام جوازات السفر، إضافة إلى عناوينهم وأرقام هواتفهم وعناوين بريدهم الإلكتروني.

يذكر أنّ إعلان مجموعة "ماريوت إنترناشونال" عن اختراق قاعدة بيانات الحجز الخاصة بزبائنها تسبب في تراجع أسهم الشركة بحوالي 6 في المائة. وكانت مجموعة "ماريوت" قد استحوذت على فنادق "ستاروود" في منتصف العام 2016 في صفقة وصلت قيمتها إلى 12 مليار دولار. ومجموعة "ستاروود" هي مالكة علامات "شيراتون" و"ويستن" و"دبليو" الفندقية العالمية.