عاجل

عاجل

رحيل نجم المسرح المصري محمود القلعاوي عن عمر ناهز 79 عاماً

 محادثة
after
@ Copyright :
Ed Schipul
حجم النص Aa Aa

توفي الفنان والممثل المصري محمود القلعاوي يوم أمس، الإثنين، عن عمر ناهز 79 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

والقلعاوي من مواليد 1939 وشارك في أعمال مسرحية حازت على شهرة واسعة في مصر، كما شارك في عدة إنتاجات تلفزيونية وخاض تجربة في عالم السينما.

والتحق القلعاوي بعالم السينما في العام 1971 وشارك في عدّة أفلام منها "لا مين شاف ولا مين دري" وأيضاً "ريا وسكينة" ولكنه ترك بصمة خاصة على خشبة المسرح الذي حاز على القسط الأكبر من أعماله الفنية.

فكاهي، خفيف الظل، يتذكر المصريون جيداً دوره في "أولاد دراكولا" التي تسرد قصة موظف بسيط يعمل في شركة سياحية، ويكتشف أن مدراءه يعملون في تجارة المخدرات – ومن هنا يأتي عنوان العمل – فيقرر الإيقاع بهم.

في "الجوكر" عمل القلعاوي مع الفنان المصري القدير محمد صبحي في عمل يمكن وصفه بـ "الكوميدي الاجتماعي النقدي" حيث تحاول شخصية العمل الرئيسية ردّ الاعتبار إلى أصدقائها، أو تعيد الحق إليهم.

سينوغرافياً، تم استخدام الأقنعة في "الجوكر" ولم تكن تستخدم إلا القليل في الأعمال المسرحية. وعمل القلعاوي أيضاً مع نجوم مصريين آخرين منهم المسرحي محمد نجم.

ونعت نقابة المهن التمثيلية القلعاوي يوم أمس عبر بيان لها، مضيفة أنها تعد الإجراءات الخاصة بتصاريح الدفن.

وتفاعل الجمهور والفنانون مع خبر الوفاة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث ترك كلّ متابعي القلعاوي كلمة على حسابه، تقديراً للراحل وأعماله الفنية.