عاجل

عاجل

مصر تستضيف كأس الامم الافريقية لكرة القدم للمرة الخامسة

حجم النص Aa Aa

القاهرة/دكار (رويترز) - اعلن الاتحاد المصري لكرة القدم يوم الثلاثاء فوز مصر بحق تنظيم نهائيات كأس الامم الافريقية 2019 التي سحبت من الكاميرون الشهر الماضي.

وكتب الاتحاد المصري بحسابه الرسمي على فيسبوك "رسميا.. مصر تفوز بتنظيم بطولة الأمم الإفريقية 2019" وذلك بعد اعلان أحمد أحمد رئيس الاتحاد القاري القرار في افادة اعلامية في العاصمة السنغالية.

وهذه هي المرة الخامسة التي تفوز فيها مصر بشرف التنظيم بعد أعوام 1959 و1974 و1986 و2006 والاخيرة فازت فيها مصر باللقب القاري للمرة الخامسة.

واضاف الاتحاد المصري ان مصر حصلت على 16 صوتا مقابل صوت واحد لمنافستها جنوب افريقيا مع امتناع اتحاد واحد عن التصويت.

ومصر وجنوب افريقيا هما الوحيدتان اللتان تقدمتا بعروض لاستضافة البطولة بدلا من الكاميرون التي تم سحب حقوق التنظيم منها قبل نهاية العام الماضي.

وشهد اجتماع اللجنة التنفيذية حضور 20 عضوا مع غياب عضوين حيث اعتذر ممثل دولة أنجولا عن الحضور بسبب ظروف مرضه ولم يحضر الآخر لإيقافه.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الاوسط المصرية الرسمية ان هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري للعبة "كان خارج القاعة أثناء التصويت بعد ان قرر هو وداني جوردون ممثل جنوب أفريقيا أن يرفعا الحرج عن الجميع والتواجد خارج القاعة لكي يصوت أعضاء المكتب التنفيذي بلا ضغوط".

وقال أبو ريدة "المؤشرات كلها كانت تقول إن مصر هي من ستنظم كأس الامم الافريقية برغم من ان الفروق كانت قريبة للغاية بين الملفين. تفوق الملف المصري في النهاية".

*ثقة كبيرة

وقال أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري في تصريحات "ثقة كبيرة ان نحصل على 16 صوتا من بين 18 صوتا.

"سنجتمع مع الاتحاد المصري وسنشكل لجنة للإعداد للبطولة بهدف إسعاد الشعب المصري.

"سننسق مع اتحاد كرة القدم لمتابعة الإستادات التي ستستضيف مباريات البطولة واتخاذ كافة الخطوات التنفيذية والإدارية المتعلقة بإقامة المنتخبات والوفود الإفريقية واستقبالها وكل ما يتعلق بالأمور التنظيمية للبطولة للخروج بها في أبهى صورة".

ووجه مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء التهنئة للشعب المصري وطالب المسؤولين الرياضيين بسرعة الانتهاء من كافة استعدادات تنظيم البطولة.

وقال مجلس الوزراء في بيان "وجه مدبولي باستغلال البطولة على الوجه الأمثل لصالح التعاون مع دول القارة في إطار مساعي الدولة لتعميق التعاون مع كافة دول القارة خاصة أن مصر تترأس الاتحاد الافريقي هذا العام".

وكان من المقرر ان يصوت أعضاء اللجنة التنفيذية في دكار يوم الاربعاء لكن التصويت تم تقديمه بواقع 24 ساعة وتفوقت مصر على منافستها الوحيدة جنوب افريقيا.

وقال أحمد شوبير نائب رئيس الاتحاد المصري في تصريحات تلفزيونية "كان هناك بعض المشككين في قدرتنا على الاستضافة بسبب مسألة الحضور الجماهيري وما إلى ذلك...لكنه اسم مصر ومكانتها حسما الأمر".

واقيمت المباريات المحلية في مصر أمام مدرجات خالية بعد مقتل أكثر من 70 مشجعا في أحداث عنف تلت مباراة في الدوري الممتاز بين المصري البورسعيدي والأهلي في مدينة بورسعيد الساحلية عام 2012.

وكان لتلك الواقعة تأثير هائل على كرة القدم في البلاد، إذ تم إيقاف نشاط اللعبة في مصر قبل أن تعود المنافسات بعد عام كامل.

وأشار شوبير الى حدوث "تنسيق مع الكاميرون حتى بعد انسحابها وكان صوتها لنا اليوم".

واعلن الاتحاد الافريقي للعبة، عقب عدة زيارات تفتيشية على مدار العامين الماضيين، ان الكاميرون لن تكون مستعدة في الوقت المناسب.

وتابع شوبير الحارس السابق لمنتخب مصر "رد الفعل المصري اتسم بالسرعة عند التقدم وتم تقديم التعهد المصري بالاستضافة. الملف المصري اتسم بالجدية".

*الحضور الجماهيري

واضاف حازم امام اللاعب السابق لمنتخب مصر والفائز معه بكأس الامم الافريقية 1998 وعضو الاتحاد المحلي "كافة أشكال البنية الاساسية موجودة في مصر.. الملاعب وملاعب التدريب.

"لكن الناس تتحدث عن الحضور الجماهيري في مباريات الدوري. نحن نناشد اجهزة الامن النظر بشكل اسرع لمسألة حضور الجماهير للمباريات".

وقال حمادة صدقي مساعد حسن شحاتة مدرب منتخب مصر السابق خلال انجازات التتويج بكأس الأمم 2006 و2008 و2010 "أتمنى أن يتكرر الحضور الجماهيري الرائع الذي كان من أهم علامات نجاح نسخة 2006".

لكنه حذر من أن ضيق الوقت ربما يؤثر في فرص التسويق للبطولة بشكل أفضل.

وأضاف لرويترز "الإمكانات متوفرة بشكل جيد ونملك استادات كافية ومناسبة لاستضافة مباريات ست مجموعات رغم ضيق الوقت الذي قد يؤثر في التسويق للحدث بأفضل شكل ممكن".

ورغم قرار عودة المشجعين إلى المدرجات اعتبارا من النصف الثاني لموسم 2014-2015، كانت هناك قيود على أعداد الجماهير ولم يسمح بالحضور إلا بعد إجراءات منها تسجيل الأسماء.

لكن في أول مباراة كبيرة بحضور الجماهير، قُتل 22 مشجعا للزمالك في تدافع أثناء محاولتهم دخول استاد الدفاع الجوي في القاهرة قبل لقاء بين الزمالك وإنبي. وتم فرض حظر على حضور الجماهير للمباريات المحلية مرة أخرى ولا يزال ساريا حتى الآن.

وتسمح السلطات الأمنية بحضور الجماهير في مباريات الأندية بالبطولات الافريقية فقط إضافة لمباريات منتخب مصر.

وستقام الجولة الأخيرة من التصفيات القارية في مارس اذار المقبل بعد ضمان 14 منتخبا منها منتخب مصر التأهل للنهائيات.

ومن المقرر اقامة البطولة في الفترة من 15 يونيو حزيران وحتى 13 يوليو تموز المقبلين وستكون هذه هي المرة الاولى التي تقام فيها البطولة بمشاركة 24 فريقا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة