لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مغربي ومصري يتوجان بجائزة الملك فيصل العالمية في اللغة العربية والأدب

 محادثة
جائزة الملك فيصل العالمية - معرض الملك خالد
جائزة الملك فيصل العالمية - معرض الملك خالد -
حقوق النشر
ano
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت جائزة الملك فيصل العالمية في المملكة العربية السعودية أسماء الفائزين في دورتها الحادية والأربعين في فروعها الخمسة "خدمة الإسلام، الدراسات الإسلامية ، اللغة العربية والأدب، الطب والعلوم"، وذهبت الجائزة ‘لى سبعة فائزين بينهم أكاديميان عربيان من المغرب ومصر.

وفي فرع اللغة العربية والأدب، منحت جائزة الملك فيصل لهذا العام وبالإشتراك إلى كل من المغربي عبد العالي محمد ودغيري الأستاذ في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس في الرباط، والمصري محمود فهمي حجازي الأستاذ في كلية الآداب بجامعة القاهرة.

تتابعون أيضا على يورونيوز:

لكل شيء إذا ما تم نقصان.. بعد 25 سنة جيف بيزوس أغنى رجل في العالم ينفصل عن زوجته

شاهد: ابتكارات في معرض لاس فيغاس للتكنولوجيا

صورة لرئيس وزراء أستراليا بقدمين يسار تثير عاصفة من السخرية

وقال الأمين العام للجائزة عبد العزيز السبيل في مسوغات الاختيار "مُنحت الجائزة للدكتور عبد العالي محمد ودغيري لمبررات منها الأصالة والإبتكار في كثير من أعماله العلمية، ودفاعه عن اللغة العربية في مواجهة الدعوات إلى إحلال اللهجات العامية واللغات الأجنبية محل اللغة العربية".

وأضاف أنها مُنحت "للدكتور محمود فهمي حجازي نظير جهوده العلمية الرائدة في الدرس اللغوي العربي، ودفاعه عن قضايا اللغة العربية، وتشخيصه للتحديات التي تواجه اللغة العربية في العصر الحاضر".

وفي فرع الجائزة لخدمة الإسلام فازت جامعة أفريقيا العالمية في السودان "نظير جهودها في خدمة الإسلام وتعليم أحكامه ونشر اللغة العربية في أفريقيا ما وراء الصحراء" بينما حُجبت الجائزة في فرع الدراسات الإسلامية، والتي كان موضوعها هذا العام (الدراسات في مقاصد الشريعة)، وذلك "لعدم استيفاء الأعمال المرشحة معايير الفوز".

وفي فرع الطب، وموضوعه لهذا العام "بيولوجية هشاشة العظام"، تقاسم الجائزة الأمريكيان بيورن رينو أولسن الأستاذ في جامعة هارفارد وستيفن تايتل بم الأستاذ في جامعة واشنطن في سانت لويس.

وفي فرع العلوم، وموضوعه لهذا العام "الكيمياء"، تقاسم الجائزة الأمريكيان ألن جوزيف بارد الأستاذ في جامعة تكساس وجان فرشيت الأستاذ في جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية.

وقال الأمير خالد الفيصل رئيس هيئة الجائزة في مؤتمر صحفي عقد بأحد فنادق الرياض لإعلان أسماء الفائزين مساء الأربعاء 9 يناير/كانون الثاني، ان "هذه الجائزة تميزت بعدة أمور، أهمها في نظري هي الحيادية، في الترشيح، وفي الاقتراع، وفي الاختيار، وفي الدراسة كذلك".

وتبلغ قيمة الجائزة في كل فرع 750 ألف ريال (نحو 200 ألف دولار)، ويوزع هذا المبلغ بالتساوي بين الفائزين إذا كانوا أكثر من واحد.