عاجل

ألمانيا تحقق في أمر مواطن مصري الأصل للاشتباه في محاولته الانضمام لداعش

 محادثة
وزير الخارجية الألماني هايكو ماس
وزير الخارجية الألماني هايكو ماس -
حقوق النشر
Dennis Jarvis/ Flickr
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت الخارجية الألمانية إنها ستحقق في شأن مواطن ألماني من أصل مصري رحلته السلطات المصرية من القاهرة يوم الجمعة بعد الاشتباه في محاولته الانضمام لصفوف ما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).

وقالت الخارجية لوكالة الأنباء الفرنسية: "طبقاً للمعلومات المنشورة بوسائل الإعلام المصري، وما أعلنته النيابة (المصرية)... نحقق فيما إذا كان هناك مؤشرات على ارتكاب جرائم جنائية".

وأعلنت السلطات المصرية عن ترحيل الطالب الألماني محمود عمرو محمد عزت عبد العزيز (24 عاماً) بعدما احتجزته لعدة أيام عقب وصوله إلى مطار القاهرة قادماً من المملكة العربية السعودية.

وقالت مصادر أمنية مصرية لوسائل إعلام محلية إن عبد العزيز احتُجز فور وصوله إلى مطار القاهرة يوم 27 ديسمبر-كانون الأول الماضي للاشتباه في محاولته الانضمام لعناصر داعش في شبه جزيرة سيناء، بحسب معلومات وردت للسلطات.

وأضافت بأنه تم ترحيله نظراً لعدم ارتكابه أي من الجرائم المنصوص عليها قانوناً بالإضافة إلى تنازله عن الجنسية المصرية.

وذكرت تقارير إعلامية مصرية إن عبد العزيز طالب بالجامعة الإسلامية بالسعودية.

فيديو لترحيل عبد العزيز من مطار القاهرة الدولي

إقرأ أيضاً:

بومبيو يلتقي الرئيس المصري ضمن جولته في الشرق الأوسط

بي إن سبورتس تتخذ قراراً بوقف خدمة بثها التلفزيوني فوراً في مصر

مقابلة السيسي مع سي بي إس.. هل تستحق كل هذه الضجة؟

وكانت قناة إس في آر الألمانية قد نقلت عن مصادر لم تسمها قولهم إن عبد العزيز معروف لدى السلطات الألمانية كمشتبه به في أن يكون إسلامياً متطرفاً.

استمرار احتجاز الصباغ

في الوقت نفسه استمر احتجاز الألماني المصري الأصل عيسى الصباغ (18 عاماً) بعد إلقاء القبض عليه إثر دخوله البلاد عبر مطار أسوان (700 كم جنوب العاصمة) وبحوزته "خرائط لمحافظة شمال سيناء"، بحسب وصف المصادر الأمنية المصرية.

وأعلنت الخارجية الألمانية سابقاً عن اختفاء اثنين من مواطنيها في مصر حيث وصل الصباغ إلى مطار الأقصر يوم 17 ديسمبر-كانون الأول الماضي بينما وصل عبد العزيز إلى القاهرة يوم 27 من الشهر نفسه.

واحتجز الصباغ بعدما اشتبهت السلطات المصرية في ارتكابه لجرائم تتعلق بالإرهاب.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox