عاجل

عاجل

رجل تشيكي يضرم النار في نفسه في إحياء الذكرى الـ50 لربيع براغ

 محادثة
رجل تشيكي يضرم النار في نفسه في إحياء الذكرى الـ50 لربيع براغ
حجم النص Aa Aa

أضرم رجل تشيكي النار في نفسه الجمعة في ساحة براغ المركزية تزامنا مع الذكرى الخمسين لإشعال جان بالاخ الطالب التشيكي النار في نفسه أيضا احتجاجا على الغزو السوفياتي الذي سحق ربيع براغ في العام 1968. ونقلت فرق الإسعاف الرجل المجهول البالغ من العمر 45 عاما إلى المستشفى بعد محاولة المارة إطفاء ألسنة النار التي كانت تلتهم جسد الضحية. الرجل أضرم النار في نفسه في ذات المكان الذي شهد الواقعة من خمسين سنة في 16 يناير/كانون الثاني1969 في محيط تمثال الفروسية في ساحة فانسلاف.

ووفق المعلومات الأولية التي كشفت عنها الشرطة، فإن الرجل الذي ولد في العام 1964 سكب على جسده سائلا قابلا للاشتعال وأضرم النار فيه. وقالت شرطة براغ في تغريدة على تويتر إنها فتحت تحقيقا حول الواقعة وأن دوافع ارتكاب هذا الفعل لا تزال مجهولة. وتابعت "إن الرجل دخل في غيبوبة وهو في المستشفى".

اقرأ أيضا على يورونيوز: