لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

رسميا.. إسرائيل تعطي الضوء الأخضر لتصدير الحشيش لأغراض طبية

 محادثة
نبات الحشيش
نبات الحشيش -
حقوق النشر
ويكيبيديا
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعطت اليوم حكومة بنيامين نتنياهو الضوء الأخضر للبدء في تصدير مادة الحشيش لأغراض طبية في إجراء من شأنه أن يدر على الخزينة العامة عوائد هامة بحسب ما ذكرته وزارة الصحة الإسرائيلية.

وبهذه الموافقة، تكون تل أبيب تطبق قانونا صوت عليه الكنيست في ديسمبر كانون الاول الماضي وينص على بيع الحشيش لأغراض طبية.

وقد أعرب موشي بار سيمان توف وهو مسؤول سام في الوزارة المذكورة عن ارتياحه للقرار وقال: " إن دولة إسرائيل هي إحدى البلدان الرائدة في العالم من حيث إنتاج الحشيش لأغراض طبية. إن معرفتنا وخبرتنا في هذا المجال سيُتيحان لنا بتصدير مواد عالية الكفاءة".

ويسمح القانون الذي صوت عليه الكنيست بزراعة الحشيش لأغراض طبية لكنه يشترط حصول المزارعين على تصريح مسبق من وزارة الصحة ومصالح الشرطة والإدارة المشرفة على المراقبة في هذا المجال.

وبحسب تقديرات الكنيست فمن شأن صادرات الحشيش هذه أن تدرّ على الدولة نحو مليار شيكل أي ما يعادل 234 مليون يورو سنويا.

وتوجد في إسرائيل نحو ثماني شركات تزرع الحشيش لأغراض طبية لكن ينتظر أن تلحق بها شركات أخرى لا تزال تنتظر دورها في الحصول على تصريح من السلطات بمزاولة هذه النشاط.

وبعيدا عن استعمال الحشيش لأغراض طبية الذي يعود تاريخ الموافقة على استخدامه إلى أكثر من عشر سنوات، لا يزال استهلاك هذه المادة المخدرة بغرض التسلية عملا غير قانوني وإن كانت قد تمت المصادقة عام 2017 على مشروع قانون يستبدل العقوبة الجنائية بغرامة تفرض على الشخص المستهلك.