لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

القرصنة تجبر "بي إن سبورتس" القطرية على عدم تجديد بث بطولة فورمولا 1

 محادثة
القرصنة تجبر "بي إن سبورتس" القطرية على عدم تجديد بث بطولة فورمولا 1
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

أعلنت شبكة بي إن سبورتس (beIN SPORTS) التي تتخذ من قطر مقرا لها يوم الجمعة انها قررت عدم تجديد عقد شراء حقوق بث بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 لموسم 2019 في الشرق الاوسط وشمال افريقيا نتيجة لعمليات القرصنة على المحتوى في المنطقة.

وانتهى العقد السابق الذي امتد لخمس سنوات بنهاية الموسم الماضي. وسينطلق الموسم الجديد لبطولة العالم لفورمولا 1 التي تضم 21 سباقا في استراليا في 17 مارس- اذار المقبل.

ودعت الشبكة، التي تملك أيضا حقوق البث في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا لمباريات الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم وغيره من مسابقات الدوري والبطولات الكبرى، المؤسسات الرياضية في العالم لاتخاذ إجراءات قانونية في السعودية ضد عمليات البث غير الشرعية.

وظهرت محطة (بي أوت كيو - beoutQ) التلفزيونية في 2017 عقب قطع السعودية وحلفاء لها العلاقات الدبلوماسية والتجارية مع قطر في يونيو- حزيران من العام ذاته متهمين إياها بدعم الإرهاب. وتنفي الدوحة تلك الاتهامات.

"بي أوت كيو" متاحة على نطاق واسع داخل السعودية التي تقول إنها لا تتخذ من أراضيها مقرا وإن السلطات ملتزمة بمكافحة القرصنة. ولم يتضح بعد من يملك تلك المحطة أو يديرها.

وقال توم كيفيني المدير الإداري لبي إن سبورتس في الشرق الاوسط وشمال افريقيا في بيان "موقف مالكي حقوق البث من قرصنة بي أوت كيو... وبعبارة أخرى ما اذا كانوا سيتخذون إجراء قانونيا أو موقفا علنيا أو سيقومون بكل ما في الإمكان من أجل التصدي للاستيلاء على حقوقهم يمثل عاملا حاسما نضعه حاليا في الاعتبار عند التقدم بأي عروض".

وأضاف كيفيني ان شبكة "بي إن سبورتس" للمشاهدة التلفزيونية المدفوعة مقدما دفعت مبالغ مالية طائلة للحصول على حقوق البث التلفزيوني وظلت تحذر لمدة قاربت على عامين من التأثيرات التجارية لعمليات القرصنة. وأوضح ان الشبكة ستدفع مبالغ أقل مقابل حقوق لا تتمتع بحماية كافية.

ولم تعلق إدارة سباقات فورمولا 1، التي تنظم سباقين مربحين في البحرين والإمارات الحليفين الإقليميين للسعودية، على مزاعم أنها لم تقم بما يكفي لمواجهة "بي أوت كيو".

وقالت إدارة فورمولا 1، المملوكة منذ 2017 لمجموعة ليبرتي ميديا التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها، في يونيو- حزيران الماضي إنها تحقق في عمليات البث غير المشروعة للمحتوى الخاص بها في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

وقالت ادارة فورمولا 1 في ذلك الوقت "تتعامل فورمولا 1 بجدية شديدة مع التعدي على حقوق الملكية الفكرية بهذا الشكل وندرس المسألة والمتورطين فيها وسنتخذ الإجراء المناسب".

للمزيد على يورونيوز: