لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مجلس الأمن يدعو الأحزاب اللبنانية إلى الابتعاد عن الصراعات الخارجية

 محادثة
جانب من اجتماع الحكومة اللبنانية الجديدة في بعبدا
جانب من اجتماع الحكومة اللبنانية الجديدة في بعبدا -
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

دعا مجلس الأمن الدولي أمس الجمعة كافة الأحزاب اللبنانية إلى تنفيذ سياسة تبعدها عن أي صراعات خارجية وجعل هذا الأمر "كأولوية مهمة"، في بيان من الواضح أنه يستهدف حزب الله الذي أرسل مقاتلين إلى سوريا.

كما كرر المجلس دعوته إلى تنفيذ قراراته "التي تتطلب نزع سلاح جميع الجماعات المسلحة في لبنان حتى لا تكون هناك أسلحة أو سلطة في البلاد" باستثناء سلطة الدولة. ويستهدف هذا أيضا مقاتلي حزب الله.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن يبدأ عملية استهداف بصنعاء

الخارجية الأمريكية: بومبيو قدم للكونغرس أحدث معلومات في التحقيق في قتل خاشقجي

شاهد: تدريبات عسكرية إسرائيلية في وادي الأردن تحاكي حرباً مع حزب الله

ورحب البيان بإعلان تشكيل حكومة وحدة وطنية في لبنان في الحادي والثلاثين من يناير / كانون ثان، ما كسر جمودا سياسيا استمر تسعة أشهر.

وشجع أعضاء المجلس جميع القادة السياسيين على استغلال زخم تشكيل الحكومة الجديدة لمواجهة التحديات الأمنية والاقتصادية والاجتماعية والإنسانية التي تواجه البلاد، ودعوا الحكومة الجديدة إلى تنفيذ الإصلاحات ومكافحة الفساد وتعزيز المساءلة على وجه السرعة.

وكانت الجماعات السياسية المتنافسة قد اختلفت حول تشكيل حكومة جديدة منذ مايو / أيار، بعد أول انتخابات برلمانية في البلاد خلال تسع سنوات.

أصبح من الممكن تحقيق انفراج بعد الاتفاقات التي أجريت من وراء الكواليس واستمرت أسابيع مع تصاعد المخاوف الاقتصادية في لبنان.