لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

وأخيرا .. ولادة حكومة جديدة في لبنان بعد ثمانية أشهر من الجمود

 محادثة
وأخيرا .. ولادة حكومة جديدة في لبنان بعد ثمانية أشهر من الجمود
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بعد ثمانية أشهر من الجمود السياسي، أعلنت الرئاسة اللبنانية اليوم الخميس 31 يناير/كانون الثاني رسميا تشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة سعد الحريري، قد تكون الخلاص أمام الخلافات التي زادت والمخاوف المتعلقة باقتصاد البلاد وديونها المتراكمة.

أول حكومة في عهد عون

وتعد هذه الحكومة الأولى في عهد الرئيس ميشال عون، وأكد الوزير ورئيس "​التيار الوطني الحر​" ​جبران باسيل​ أن "تكتل ​لبنان القوي​ قد حصل على 11 وزيرا في ​الحكومة​، وهذا أكثر مما كنا نريد"، مشيراً الى أنه "لا أحد يمكنه أن يمنع هذا الأمر بأي حجة، وأن هذه حكومة لا يوجد فيها اصطفافات".

تتابعون أيضا على يورونيوز:

دول أوروبية ضحية استيراد آلاف الأطنان من اللحوم غير الصالحة للاستهلاك الآدمي

الكشف عن 2.1 طن كوكايين داخل حاوية بإسبانيا في أكبر عملية تهريب منذ 25 سنة

3 ملايين نازح في إثيوبيا جراء العنف العرقي... والمنظمات تحاول تلبية الحاجات

ردود فعل مرحّبة

وقال رئيس ​الحكومة​ السابق ​نجيب ميقاتي​ عبر ​مواقع التواصل الإجتماعي​ أنه "أخيرا تشكلت الحكومة التي نبارك لرئيسها وأعضائها بالمسؤوليات ​الجديدة​ ونتمنى لهم ان يكونوا على قدر آمال اللبنانيين والتحديات الكبيرة المنتظرة".

حزب الله ودور أكبر في الحكومة مع اختيار جميل جبق وزيرا للصحة

وكان مصدر مطلع على تشكيل الحكومة اللبنانية قد قال ظهر اليوم إن "حزب الله" اختار الطبيب الشيعي جميل جبق وزيرا للصحة في حكومة وفاق وطني جديدة، ويعزز هذا الاختيار دور التنظيم الذي كان هامشيا في حكومات سابقة، حيث تحظى وزارة الصحة برابع أكبر ميزانية في أجهزة الدولة وفقا لما ذكره الوزير المنتهية ولايته.

وعلى الرغم من أن "حزب الله"هو الذي اختار تعيين جبق في المنصب إلا أن مصادر قالت إنه ليس عضوا في الحزب المدعوم من إيران والذي تعتبره الولايات المتحدة منظمة إرهابية.

لا تغيير في المالية والخارجية..

وأعلنت الرئاسة أن وزير المالية علي حسن خليل، الذي ينتمي لحركة أمل التي يتزعمها رئيس البرلمان نبيه بري، احتفظ بمنصبه في الحكومة الجديدة وكذلك وزير الخارجية جبران باسيل زعيم التيار الوطني الحر الذي ينتمي له الرئيس ميشال عون.

تحديات أمام حكومة الحريري

وسيواجه رئيس الوزراء سعد الحريري المدعوم من الغرب الآن تحديا كبيرا خلال ولايته الثالثة في إجراء الاصلاحات اللازمة لوضع المالية العامة على مسار مستدام والحصول على مليارات الدولارات من التمويل اللازم لدفع النمو الاقتصادي الضعيف.

وستضم الحكومة الجديدة معظم الفصائل اللبنانية المتنافسة، وكانت قد بدأت النقاشات حول تشكيل حكومة وحدة وطنية عقب الانتخابات البرلمانية التي جرت في السادس من مايو/ أيار الماضي وهي الأولى منذ تسع سنوات وأدت الى فوز حزب الله المدعوم من إيران وحلفائه.