لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

معرض بغداد الدولي للكتاب 2019: أكثر من مليون ونصف زائر في 12 يوماً

 محادثة
زوار في معرض بغداد الدولي للكتاب
زوار في معرض بغداد الدولي للكتاب -
حقوق النشر
AP
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يمكن القول إن معرض بغداد الدولي للكتاب في نسخة 2019 حقق النجاح المطلوب، إذ شاركت فيه دور نشر تمثل 23 دولة، ودخل إليه آلاف الزوّار يومياً.

ورفعت نسخة هذه السنة من المعرض شعار "كتاب واحد أكثر من حياة"، في مرحلة تزداد فيها معاناة دور النشر لأسباب عدة، منها تراجع نسب القراءة وأيضاً انتشار الكتب الإلكترونية في السوق.

ويرى البعض أن النجاح الذي شهده المعرض هذا العام جزء من النهضة الثقافية لبغداد، وقد تكون مشاركة دور نشر أجنبية من الولايات المتحدة وبلجيكا والمملكة المتحدة إشارة إيجابية على ذلك.

وتفخر العاصمة العراقية بكونها تضم تراثاً أدبياً يعود إلى عصر الدولة العباسية في القرنين التاسع والثالث عشر، حيث تحمل بعض الشوارع والساحات في بغداد اليوم أسماء مؤلفين مشهورين.

"كتاب واحد أكثر من حياة"

وأعرب الدكتور عبد الوهاب الراضي، مدير المعرض، عن ثقته في أن العراق يبرز في عصر تكتسب فيه الكتب أهمية أكثر من أي وقت مضى. وفي هذا السياق، يقول الراضي "يعني حقيقة مررنا في وقت صعب ولكن هذه المرحلة انتهت والعراق وبغداد تعيش مرحلة جديدة، مرحلة نهوض علمي، فكري، اقتصادي".

ويعتبر معرض بغداد الدولي للكتاب هو الأكبر من نوعه في العراق، حيث يجتذب المئات من الناشرين.

وشهد يوم أمس، الأحد، حضوراً كثيفاً، إذ يقفل المعرض أبوابه اليوم، الإثنين، وبدت الشريحة العمرية الشابة الأكثر حضوراً، خصوصاً وأن المعرض خصص قسماً كاملاً لكتب الأطفال.

ويعتقد أن الدورة الحالية هي الأكبر من حيث المشاركة منذ انطلاق المعرض عام 1978 إذ يتوقع الراضي أن يصل عدد الزوار إلى أكثر من مليون ونصف زائر خلال فترة المعرض الذي يستمر لمدة 12 يوماً.

ويقول الراضي إن نحو 150 ألف شخصاً زاروا المعرض يومياً منذ افتتاح أبوابه في السابع من شباط - فبراير الحالي، بحضور نحو 700 دار نشر عربية وأجنبية.