لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ارتفاع عدد ضحايا رجال الشرطة في تفجير القاهرة الانتحاري

 محادثة
منطقة جامع وجامعة الأزهر في القاهرة
منطقة جامع وجامعة الأزهر في القاهرة -
حقوق النشر
ويكيميديا كومونز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قُتل ثلاثة من رجال الشرطة بينهم ضابط برتبة مقدم وجرح 5 آخرون بينهم أجنبي في تفجير انتحاري استهدف منطقة الدرب الأحمر قرب الجامع الأزهر في القاهرة يوم أمس الإثنين 18 شباط/فبراير.

وأعلنت وزارة الداخلية في بيان لها عقب وقوع الانفجار، أن قوة أمنية كانت تطارد مسلحاً في إطار البحث عن مرتكب انفجار وقع في الجيزة يوم الجمعة 15 شباط/فبراير، وكان المسلح مختبئا في أحد الشوارع بالمنطقة وعندما اقتربت منه قوات الأمن فجر نفسه، وقد تم فرض طوق أمني بحثا عن متفجرات قد تكون موجودة في المكان.

أيضا على يورونيوز:

وأضاف البيان أنه عند إلقاء القبض على الرجل "انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته مما أسفر عن مقتل الإرهابي ووفاة أمين شرطة من قطاع الأمن الوطني وأمين شرطة من مباحث القاهرة وضابط في الأمن العام، توفي لاحقا متأثراً بإصابته، وإصابة ضابطين أحدهم من الأمن الوطني والآخر من مباحث القاهرة، وسيدة وشخصين بينهما طالب تايلاندي".

وقال التلفزيون الرسمي، إن الرجل الذي كانت تطارده الشرطة يدعي الحسن عبد الله.

وكان انفجار يوم الجمعة قد وقع لدى تفكيك عبوة ناسفة بدائية الصنع عثر عليها قرب دورية أمنية وأسفر عن إصابة شرطيين وثلاثة مدنيين بجروج طفيفة.