لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ولي العهد السعودي: نتوقع أن تفوق الاستثمارات في الهند عتبة 100 مليار دولار

 محادثة
 ولي العهد السعودي: نتوقع أن تفوق الاستثمارات في الهند عتبة 100 مليار دولار
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بسطت الهند السجادة الحمراء للترحيب بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في العاصمة نيوديلهي اليوم الأربعاء 20 شباط/فبراير، وخرج رئيس وزرائها ناريندرا مودي عن العادات والبروتوكول الحكومي لاستقبال الأمير شخصيا، في وقت تسعى فيه الهند لحشد الدعم الدبلوماسي ضد باكستان بعد هجوم شنه متشددون في منطقة كشمير المتنازع عليها.

وخلال مؤتمر صحفي عقده الجانبين في القصر الرئاسي، أكد بن سلمان أن زيارته للهند من شأنها تحسين العلاقات بين البلدين الممتدة "منذ قرون"، وقال "اليوم نبني على علاقة قديمة ساهمت في بناء المملكة العربية السعودية في الخمسين سنة الماضية من خلال اليد العاملة الهندية، والشركات الهندية والحقول الهندية"، مضيفا "هناك فرص كثيرة ومصالح مشتركة تتقاطع بين البلدين، المصالح تقع في مجالات عدة منها الطاقة والزراعة او في المجال التقني والثقافي، يجب أن نضع معا الإستراتيجيات اللازمة لتحقيق هذه المصالح".

ولفت بن سلمان إلى أنه يرى فرصا بأكثر من 100 مليار دولار في الهند، معلنا أن "الإرهاب مصدر قلق مشترك مع الهند وسنتبادل معلومات المخابرات".

من جانبه، أعلن مودي أن بلاده اتفقت على تعزيز العلاقات الدفاعية مع السعودية، وقال "اتفقنا مع السعودية على تعزيز التعاون في مكافحة الإرهاب والأمن البحري والسيبراني".

للمزيد على يورونيوز:

فيديو: رئيس الوزراء الهندي يتجاهل البروتوكول في استقبال محمد بن سلمان

بن سلمان يصل اليوم إلى الهند في زيارة تاريخية

تقرير: هنت يقول قرار ألمانيا وقف بيع أسلحة للسعودية يضر صناعة الدفاع البريطانية

وبدأت جولة بن سلمان من باكستان حيث قوبل بحفاوة، ووقع الجانبان مذكرات تفاهم بنحو 20 مليار دولار للمساهمة في دفع الاقتصاد الباكستاني، في رحلة تمر بالهند وصولا إلى الصين، وغيرها من الدول الآسيوية، وتأتي هذه الرحلة بعد خمسة أشهر من تعرض بن سلمان لضغوط شديدة إثر مقتل الصحفي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول في أكتوبر/ تشرين الأول.

وتصف الهند المملكة العربية السعودية بأنها "ركيزة أساسية" لأمن الطاقة لديها، وتوفر حوالي 17 في المائة من النفط الخام وحوالي ثلث الغاز الطبيعي المسال للهند.

وكان مودي قد تعهد برد قوي على تفجير كشمير الذي راح ضحيته 40 من قوات الأمن الهندية وأعلنت جماعة متشددة مقرها باكستان مسؤوليتها عنه.

وقالت باكستان إنها سترد إذا تعرضت للهجوم.