عاجل

عاجل

الهجوم على آخر جيب لداعش في الباغوز والمغرب يتسلم مغربيين احتجزوا شمال سوريا

 محادثة
الهجوم على آخر جيب لداعش في الباغوز والمغرب يتسلم مغربيين احتجزوا شمال سوريا
حجم النص Aa Aa

قال مصطفى بالي مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية إن ضربات جوية استهدفت مخازن ذخيرة لتنظيم داعش يوم الأحد، في وقت بدأت فيه القوات هجوما على آخر جيب للمتشددين، في الباغوز قرب الحدود العراقية. وقال بالي في تغريدة على تويتر إن الهجوم بدأ وإن "الاشتباكات المباشرة عنيفة".

وقال بالي إنه لم يظهر مزيد من المدنيين من جيب الباغوز، وهو ما مهد لبدء الهجوم، وقال أيضا إن 4000 مقاتل من التنظيم المتطرف سلموا أنفسهم الشهر الماضي، من بين عشرات الآلاف الذين تدفقوا من الباغوز.

المغرب يتسلم مجموعة من مواطنيه المحتجزين في سوريا

إلى ذلك قالت قوات سوريا الديمقراطية إن مجموعة من مواطني المغرب كانت قوات سوريا الديمقراطية، التي تدعمها الولايات المتحدة، تحتجزهم في شمال سوريا أعيدوا إلى بلدهم. وهذه خطوة نادرة الحدوث من جانب حكومة أجنبية تقوم باستعادة مواطنيها ممن كانوا على الأرجح أعضاء في تنظيم داعش.

ومع اقترابها من تحقيق النصر على التنظيم المتطرف، تحتجز قوات سوريا الديمقراطية مئات من المتشددين الأجانب في السجون فضلا عن آلاف من زوجاتهم وأطفالهم الذين تم نقلهم إلى مخيمات، تكون في الغالب في حالة بائسة حيث لا تستطيع الإفراج عنهم أو إعادتهم إلى أوطانهم.

وقال مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية لرويترز: "سلمت قواتنا للحكومة المغربية مجموعة من الأشخاص يحملون الجنسية المغربية كانوا في مخيمات بشمال سوريا". ولم يتضح على الفور عدد من تم نقلهم إلى المغرب ولا متى حدث ذلك.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

محكمة طوارئ سودانية تقضي بسجن ابنة زعيم المعارضة الصادق المهدي

"صراخ في صمت" عنوان تجمع تركي ينادي بتحرير المعتقلات السوريات