عاجل

عاجل

قرد "إنسان الغاب" في إندونيسيا يفقد بصره إثر إصابته بطلقات سلاح

 محادثة
قرد "إنسان الغاب" في إندونيسيا يفقد بصره إثر إصابته بطلقات سلاح
حجم النص Aa Aa

فقد قرد من فصيلة "أورنغوتان" (Ourangutan) المعروف بـ"إنسان الغاب" مع صغير له بصره، في جزيرة سومطرة الإندونيسية، بعد أن أصيب 74 مرة برصاص أطلق من سلاح يعمل بتقنية الهواء المضغوط (يسمى باللهجات الدارجة "أم حبة" أو "خردقة" أو "الساكتون" في دول الخليج)، وأظهرت صورة بواسطة الأشعة الحمراء 74 رصاصة في جسمه، بما فيها أربع رصاصات أصابت العين اليسرى ورصاصتين في العين اليمنى، بحسب ياني ساراسواتي، الطبيبة البطرية العاملة في برنامج المحافظة على أورانغوتان سومطرة.

وأكدت ياني أن "إنسان الغاب" فقد بصره بسبب الرصاصات، التي تسببت له في جروح مفتوحة أيضا، مبينة أنه أجريت عملية جراحية على الحيوان لتقويم عظم على مستوى الكتف وإنه يتعافى.

وقد زادت حدة النزاع بين هذا الحيوان المهدد بالإنقراض والأهالي، في وقت توسعت فيه زراعات زيت النخيل وصناعة الورق، على حساب الغابات موطن الحيوانات.

ولمح الأهالي "إنسان الغاب" مجروحا في مزرعة في إقليم سبل السلام في محافظة آتشيه الأسبوع الماضي، ومعه صغيره الذي كان يعاني من سوء للتغذية، وقد فقد الصغير حياته عندما كان المنقذون يحملون الحيوانين إلى مصحة للطب البيطري.

تتابعون على يورونيوز أيضا:

ولئن تخطى حيوان أورنغوتان مرحلة الخطرن فإنه لن يتنسى له العودة إلى الغابة، إذ ان الأطباء لم يتمكنوا من إزالة جميع الرصاصات.ويقول المشرفون على برنامج حماية أورنغوتان في إندونيسيا، إن إطلاق الرصاص بواسطة مسدسات الهواء المضغوط يمثل مشكلة كبيرة في إندونيسيا، مبينين أنه تمت معالجة أكثر من 15 قردا من الفئة المذكورة على مدى السنوات العشر الأخيرة، وأنه عثر في أجسامهم على نحو 500 رصاصة أطلقت بواسطة مسدسات الهواء المضغوط.

وقد انخفض عدد قردة أورنغوتان منذ سنة 1999 وفق دراسة لأورنغوتان بورميو، اعتبرت أن أعدادها تقلصت بأكثر من 100 ألف كائن. ولم يبق من قردة أورنغوتان سومطرة سوى أكثر من 13 ألف بقليل تعيش في الغابات، وهي مهددة بالانقراض بحسب الاتحاد الدولي للمحافظة على الطبيعة.