عاجل

عاجل

مدينة بلجيكية ترفض منح ترخيص بناء مدرسة إسلامية

 محادثة
مدينة بلجيكية ترفض منح ترخيص بناء مدرسة إسلامية
حقوق النشر
ويكيبيديا
حجم النص Aa Aa

رفضت السلطات البلدية لمدينة شارل لوروا جنوب بلجيكا منح ترخيص بناء مدرسة إسلامية، تقدمت به الفيدرالية الإسلامية البلجيكية التي تمول المشروع، بسبب عرقلته لحركة النقل في المدينة.

المدرسة التي خصص لها موقع بشارع موري على مساحة 3500 متر مربع، من شأنها أن تستقبل 360 تلميذا موزعين على 18 قسما منها أقسام حضانة.

وقالت الفيدرالية الإسلامية، إن طلب رخصة البناء تم رفضها من قبل المسؤول المفوض بالبلدية والمسؤول التقني، وجاء هذا الرفض بعد إعلان سطات المدينة عن رفضها للبناء عقب إجراءها لتحقيق عمومي.

وقال المسؤول المفوض رافييال ستوكيس، في حديثه لصحيفة "لاغازيت" إن السبب الوحيد لرفض منح رخصة تشييد المدرسة، هو عرقلة المشروع لحركة السير بالمدينة، " شارع موري، يكون مزدحما يوميا بين الساعة الثامنة والثامنة والنصف صباحا، والمدرسة ستكون مكانا للتوقف وبالتالي سيصبح الشارع مسدودا تماما، من خلال توافد أولياء التلاميذ لإيصال أطفالهم".

وقالت سلطات البلدية، إنها اقترحت حلولا بديلة للموضوع على القائمين بالمشروع.

تتابعون أبضا على يورنيوز:

منظمة إسلامية تقاضي فيسبوك ويوتيوب بسبب البث المباشر لمذبحة كرايستشيرش

رغم حظرها للرموز الدينية.. مدرسة تسمح لطالباتها ارتداء الحجاب تضامنا مع ضحايا مذبحة المسجدين

إمام مسجد بنيوزيلندا: مذبحة المسجدين يجب أن تكون نقطة تحول مثل أحداث 11 سبتمبر

وقال مسؤولون مكلفون بالإنجاز للصحيفة ذاتها " نعلم أنه من النادر قبول مشروع كهذا من المرة الأولى، ولكن الإجراءات اللازمة مستمرة"

وأضاف القائمون على المشروع أن المدرسة التي ستشيد ستكون عمومية وبالتالي فهي مفتوحة للجميع.

وتم جمع 750 ألف يورو من خلال حملة تبرعات لإنجاز المشروع الذي تبلغ تكلفته 1.5 مليون يورو.