لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

قوات حفتر تقول إنها سيطرت على مطار طرابلس الدولي وحكومة الوفاق الوطني تنفي

 محادثة
جانب من الحشد العسكري في مواجهات طرابلس
جانب من الحشد العسكري في مواجهات طرابلس
حجم النص Aa Aa

قال متحدث باسم قوات شرق ليبيا التابعة للواء خليفة حفتر إنها سيطرت اليوم الجمعة على مطار طرابلس الدولي على المشارف الجنوبية للعاصمة مقر الحكومة المعترف بها دوليا.

وقال أحمد المسماري للصحفيين إن قواته تسيطر على بلدتي ترهونة والعزيزية القريبتين من طرابلس. وأضاف أن خمسة من أفراد قواته قتلوا.

استعادة السيطرة

من جهته قال وزير الداخلية في الحكومة الليبية المعترف بها دوليا ومقرها طرابلس اليوم الجمعة إن قوات موالية لحكومة طرابلس استعادت في وقت متأخر من اليوم السيطرة على المطار الدولي السابق جنوبي العاصمة من قوات شرق ليبيا.

وقال فتحي علي باشاغا لقناة تلفزيون الأحرار الليبية "استطاعت هذه القوات أن تتسلل إلى مطار طرابلس وتعدت مطار طرابلس والآن تم إرجاعها وتحرير مطار طرابلس بالكامل".

وأضاف باشاغا أن الاشتباكات مستمرة في منطقة قصر بن غشير بجوار المطار.

بيان قوات شرق ليبيا

ونشرت قوات شرق ليبيا في وقت سابق، بيانا أكدت فيه سيطرتها على مناطق قصر بن غشير ووادي الربيع وسوق الخميس قرب طرابلس.

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الفرنسية، فقد وقعت اشتباكات عنيفة بين جماعات مسلحة موالية لحكومة الوحدة الوطنية، وقوات الجيش الوطني الليبي التابعة لخليفة حفتر، على بعد 50 كيلومترا من العاصمة.

وبحسب مصدر أمني في الجيش الوطني، فإن معارك تدور في مناطق سوق الخميس وسوق السبت، أي على بعد أقل من 50 كيلومترا جنوب العاصمة، وهي مناطق زراعية في الغالب.

وتعتبر هذه المعركة بين الطرفين الأهم، منذ مارس 2016.

وحتى الآن تجنب كل من حفتر وفايز السراج مواجهة مباشرة، رغم التوتر السياسي والعسكري بين الطرفين المتنافسين.

وكان حفتر والسراج قد التقيا في نهاية فبراير الماضي في أبو ظبي، تحت رعاية الأمم المتحدة، وتوصلا إلى اتفاق بخصوص تنظيم انتخابات قبل نهاية العام.

وأعلن حفتر أمس الخميس شن هجوم للاستيلاء على العاصمة طرابلس، وهو ما من شأنه أن يعيد الصراع إلى البلاد من جديد.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

غوتيريش يغادر ليبيا ويقول إنه "مفطور القلب ويشعر بقلق شديد"

أسر 145 عنصرا من قوات حفتر وموسكو تحذر من حمام دم في ليبيا

آخر حلقة الاقتتال في ليبيا.. طرد مقاتلين موالين لحفتر من حاجز أمني قرب طرابلس