عاجل

عاجل

من بينهم نجل عزيزة اليوسف.. سعوديون دعوا للإفراج عن الناشطات فلقوْا نفس المصير

 محادثة
صورة عملاقة للملك سلمان وسيدات سعوديات ينظرن إلى الصورة
صورة عملاقة للملك سلمان وسيدات سعوديات ينظرن إلى الصورة -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

ألقت السلطات السعودية أمس القبض على ثمانية نشطاء بينهم شخص يحمل الجنسية الأمريكية الى جانب جنسيته السعودية بتهمة الدعوة للإفراج عن الناشطات في مجال حقوق الإنسان المحتجزات منذ عدة أشهر على خلفية المطالبة بإصلاحات داخل المملكة من بينها حق المرأة في قيادة السيارة حين كان المنع ساريا قبل رفعه في يونيو حزيران الماضي.

وأفادت وكالة الصحافة الإيطالية التي نقلت الخبر عن مصدر لم يكشف عن اسمه أن من بين المعتقلين الثمانية السيد صلاح الحيدر وهو أمريكي من أصل سعودي. وكشف المصدر أن المعني هو نجل الناشطة في مجال حقوق الإنسان عزيزة اليوسف التي تحاكم حاليا بتهمة انتهاك قانون الأمن السيبراني بعد احتجاز دام عشرة أشهر وقد تم الإفراج عنها مؤخرا بشكل مؤقت. وفي حال ثبوت الإدانة، تواجه اليوسف وأخريات ومن بينهم لجين الهذلول وإيمان النفجان عقوبة بالسجن تصل لخمس سنوات بتهمة تخزين ونشر معلومات على الانترنت تتعارض مع القيم الدينية والأخلاقية في المملكة وغرامة بثلاثة ملايين ريال سعودي أي ما يعادل نحو 800 ألف دولار أمريكي.

كما أن السلطات قد وجهت أيضا للناشطات المحتجزات تهم الاتصال بمنظمات دولية ووسائل إعلام أجنبية أخرى . وتقول العفو الدولية إن بعضهن اتُهمن بالترويج لحقوق المرأة والدعوة لإنهاء نظام الولاية.