حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم سيسعى لإجراء انتخابات جديدة باسطنبول

حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم سيسعى لإجراء انتخابات جديدة باسطنبول
بقلم:  Euronews مع رويترز/فرانس برس
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم سيسعى لإجراء انتخابات جديدة باسطنبول

 قال نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، إن الحزب الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان سيطالب بإجراء انتخابات جديدة في اسطنبول، بعد الاقتراع الذي أجري قبل تسعة أيام، وذلك على أساس أن المخالفات التي شابت التصويت أثرت بشكل مباشر في النتيجة.

اعلان

وأضاف علي إحسان يافوز في مؤتمر صحفي في أنقرة قوله: "سنقدم طعنا استثنائيا اليوم، وسنقول إنه وقعت أحداث أثرت بصورة مباشرة في نتيجة الانتخابات، وإننا نطالب بإجراء اقتراع جديد في اسطنبول".

وكانت اللجنة العليا للانتخابات رفضت قبل هذه التصريحات بساعات طلبا للحزب، يدعو إلى إعادة عمليات فرز الأصوات في 31 دائرة من أصل 39 دائرة، بينما لم تتم الموافقة سوى على إعادة فرز أصوات في 51 صندوقا.

وبحسب حزب العدالة والتنمية فإن عمليات إعادة فرز جزئية أو عامة جرت في سبع دوائر أخرى، لكن عمليات الفرز لم تكن معنية بمطلب الحزب. ويقول علي إحسان يافوز إن مرشح المعارضة إكرام إمام أوغلو قد تحول، من 25 ألف من الأصوات إلى 14 ألفإ من الأصوات، بعد عمليات إعادة الفرز الجزئية.

وبحسب النتائج الرسمية فإن أردوغان فاز بالانتخابات على مستوى وطني، ولكنه مني بخسارة في مدينة إسطنبول والعاصمة أنقرة حيث فازت المعارضة، بينما كان حزب العدالة والتنمية وأسلافه من الإسلاميين يسيطرون على أنقرة وإسطنبول منذ 25 سنة.

وبحسب وكالة "دي أيتش أي" للأنباء فإن فإن تحقيقا أطلق يوم الثلاثاء، بعد توجيه اتهامات مفادها أن أكثر من 11 ألف شخصا سجلوا أسماءهم في دائرة اسطنبول قبل الانتخابات، دون أن يكونوا من قاطنيها.

للمزيد على يورونيوز:

شاهد.. رئيس بلدية في تركيا يحرق كرسيه ليثبت أنه ليس متعطشا للسلطة

روسيا وتركيا ستقومان بدوريات مشتركة في إدلب بسوريا

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مرشح المعارضة في تركيا: هل سنعيد فرز الأصوات إلى أن أخسر؟

حزب اردوغان وحزب الشعب يعلنان فوزهما برئاسة بلدية اسطنبول قبل انتهاء الفرز

وصول ثاني سفينة قمح أوكراني إلى اسطنبول منذ انتهاء العمل بالاتفاق الدولي