لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

السياسات اليمينية الأوروبية تلقي بظلالها على جهود إنقاذ المهاجرين بالمتوسط

 محادثة
السياسات اليمينية الأوروبية تلقي بظلالها على جهود إنقاذ المهاجرين بالمتوسط
حقوق النشر
Marcos Moreno / AFP
حجم النص Aa Aa

في وقت تتزايد فيه المخاوف بشأن صعود سياسيين يمينيين متطرفين في عدد من دول أوروبا الغربية، أصبحت تلك السياسات بالفعل عاملاً مؤثراً على جهود إنقاذ المهاجرين غير الشرعيين خلال عبورهم الخطر للبحر الأبيض المتوسط.

وقرر وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني، المعروف باتجاهاته اليمينية المعادية للهجرة، سابقاً إغلاق موانئ وعدم استقبال سفن إنقاذ المهاجرين.

كذلك بدأت بعض المنظمات غير الحكومية التي تدير سفناً لإنقاذ المهاجرين بالمتوسط في الحديث عن تضييقيات كبيرة من قبل السلطات في إيطاليا وإسبانيا.

وزاد الأمر ليصل إلى تضييق السلطات عمل الجهات الحكومية التي تعكف على إنقاذ المهاجرين مثل وكالة سالفامنتو البحرية الإسبانية التي يقول أعضائها إن الحكومة اليسارية في مدريد تعمل على الحد من أنشطتها تحت ضغط اليمين المتطرف.

وقال إسماعيل فوريو، رئيس لجنة العاملين بالوكالة: "الحكومة تحاول تفكيك الخدمة"، وأضاف أن مدريد "تفكك العوامل التي تعتبر حيوية لعملياتنا".

وطبقاً لتقرير للوكالة، سيتم نقل عمل أربع سفن إنقاذ من مناطق بحرية اكتظت برحلات المهاجرين غير الشرعيين إلى مناطق أخرى أقل كثافة.

ويعتقد فوريو أن تلك الاستراتيجية الجديدة ستجعل من مهام الإنقاذ أكثر صعوبة وخطورة وأقل فاعلية حتى وإن بدت غير ذلك نظرياً.

وتأتي التغييرات في استراتيجية الوكالة بعد فوز حزب فوكس اليميني المتطرف بـ11% من أصوات الناخبين بالانتخابات المحلية في إقليم الأندلس بجنوب البلاد.

وقف تدفق المعلومات

وبالإضافة لتضييق عمل سفن إنقاذ المهاجرين، قام فريق صحفيو يورونيوز بتحليل حسابات الوكالات الإسبانية والإيطالية العاملة على إنقاذ المهاجرين غير الشعريين بالمتوسط.

وخلص تحليل يورونيوز إلى توقف الحساب الخاص بحرس الحدود الإيطالي على موقع تويتر عن إصدار بيانات خاصة بالمهاجرين الذين يتم إنقاذهم منذ شهر مارس آذار عام 2017.

كذلك توقف حساب الوكالة الإسبانية عن نشر نفس البيانات منذ ديسمبر-كانون الأول العام الماضي في وقت يستمر المهاجرون فيه في التدفق على السواحل الأوروبية في رحلات خطرة عبر المتوسط.

إقرأ أيضاً:

سالفيني يوحد صف اليمين المتطرف بالسلفي و الإيموجي قبل الانتخابات الأوروبية

رحلة في أوروبا.. ما رأي الاسبان بفكرة الهوية في ظل الاتحاد الأوروبي؟

رئيسة حزب اليمين المتطرف الفرنسي ليورونيوز: نحن نجسد أمل أوروبا