عاجل

السجون النيوزيلندية تنفق مليون دولار لشراء مثلجات للمسجونين

 محادثة
السجون النيوزيلندية تنفق مليون دولار لشراء مثلجات للمسجونين
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تعرض قسم الإصلاح والسجون في نيوزيلندا لانتقادات لاذعة بسبب إنفاقه حوالي 1 مليون دولار نيوزيلاندي على آلات البوضة والثلوج الذائبة بنكهة الفواكه بهدف تهدئة التوترات التي تصيب النزلاء بسبب إرتفاع درجات الحرارة. ويخشى قسم السجون والإصلاحيات في البلاد من أن تؤدي موجة حر صيفية جديدة إلى ارتفاع في حوادث العنف داخل السجون.

المعلومات التي حصل عليها الحزب الوطني المعارض تفيد بأن مصلحة إدراة السجون في البلاد إقتنت 193 ألة مشروبات مجمدة سكرية كإجراء وقائي بعد الصيف الحار الذي مرت به نيوزيلاندا في 2018/2017.

وقالت الوزارة إن زيادة أعداد السجون تعني أن خطر وقوع حوادث عنف يزداد في الظروف الحارة، ويجب اتخاذ التدابير اللازمة من أجل الحفاظ على سلامة الموظفين والسجناء.

وبررت الإدارة صرف هذه الميزانية بالقول "إن المشروبات المجمدة السكرية كانت أكثر فعالية من الماء البارد في الحفاظ على راحة الموظفين والسجناء وأن هذه المشروبات استخدمت بالإضافة إلى أشياء أخرى مثل الملابس المبللة والمراوح الشخصية. من جهته دافع القائم بأعمال المفوض الوطني للشرطة آندي ميلي هذه العملية بقوله "كان هناك إحتمال كبير لزيادة توتر السجناء وعدوانيهم ما يجعل يرفع بدوره احتمال إصابة السجناء أو الموظفين بجروح خطيرة نتيجة لذلك".

اقرأ أيضا على يورونيوز:

ويعمل أكثر 9000 موظف في السجون النيوزيلندية التي يبلغ عدد نزلائها حوالي نفس عدد الموظفين.

ووصف زعيم الحزب الوطني سيمون بريدجز الإنفاق بأنه "غير مسؤول" و "مضيعة غير عادية لأموال دافعي الضرائب". وقال بريدجز "يظهر هذا النوع من الإنفاق أن الحكومة لا تحتاج إلى فرض ضرائب أكصثر على فاكهة الكيوي لأنه من الواضح أنهم لا يعرفون كيفية إنفاق الميزانية".

وأجاب وزير الإصلاحيات كيلفن ديفيز بقوله "إن موظفي الإصلاحيات يعملون في ظروف خاصة، حيث تتجاوز درجة الحرارة 30 درجة وهم يحملون حوالي 6 كيلوغرامات من معدات الحماية".

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، أعرب بعض النيوزيلنديين عن دهشتهم لارتفاع الأسعار، كما برر أخرون الإنفاق الذي يجعل المهمة الصعبة أسهل، فيما عبر عدد آخر عن مخاوفهم بشأن المحتوى العالي للسكر الذي تحتويه هذه المشروبات وتساءلوا عما إذا كان هناك بديل صحي للحفاظ على راحة الموظفين.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox