عاجل

شاهد: طائرة مسيرة تنقل كلية إلى غرفة للعمليات

 محادثة
في غرفة العمليات بعد تلقي الكلية
في غرفة العمليات بعد تلقي الكلية -
حقوق النشر
أ ب
حجم النص Aa Aa

سجل مركز ماريلند الطبي، في الولايات المتحدة الأميركية، سابقة، بعد أن أتم عملية نقل كلية تبرع بها أحد الأشخاص، بطائرة مسيرة (درون)، إلى المستشفى، ليقوم المختصون بزرعها لدى إحدى المريضات.

وتمت عملية الزرع بنجاح.

وفي التفاصيل، قامت إحدى المريضات (44 عاماً) بالخضوع لعملية زرع كلية في التاسع عشر من نيسان/أبريل الفائت، بعد ثماني سنوات من العلاج والمتابعة وغسيل الكلى.

وفي سابقة من نوعها، قام أحد الفرق الطبية بالإشراف على مهمة نقل العضو إلى غرفة العمليات، عبر متابعة الرحلة التي قامت بها "الدرون" وهي رحلة دامت نحو عشرة دقائق.

ومن المعروف أن عملية نقل الأعضاء البشرية تخضع لشروط كثيرة ومعقدة بسبب حساسيتها.

ومع أن الأطباء لا يزالون في مرحلة دراسة طريقة ردّة فعل الأعضاء البشرية على طرق النقل المستحدثة هذه، يرى د. جوزيف سكاليا، الطبيب الذي أشرف على العملية، أن إدخال تكنولوجيا النقل هذه ممكن أن تكون لها منافع كبيرة في المستقبل.

ويقول سكاليا "هناك إجراءات معقدة...يمكن تجاوزها اليوم. لدينا التكنولوجيا المطلوبة التي قد تسمح لنا بنقل أي نوع من الحمولة. وما قمنا به اليوم هو محاولة إعطاء مرضانا الفرصة للحصول على خدمات عالية الجودة لنقل الأعضاء".

أيضاً على يورونيوز:

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox