لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

أكثر من 500 ألف شخص يطالبون بإعادة إنتاج "غيم أوف ثرونز"

 محادثة
أكثر من 500 ألف شخص يطالبون بإعادة إنتاج "غيم أوف ثرونز"
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

دعا أكثر من 500 ألف شخص يتابعون الجزء الثامن من مسلسل "صراع العروش" أو "غيم أوف ثرونز" التلفزيونية إلى إعادة تصوير الحلقات الأخيرة من المسلسل، المأخوذ من مؤلفات الكاتب والمخرج الأمريكي جورج آر آر مارتن، بعد تعرض السلسلة إلى موجة انتقادات حادة على الانترنت، حيث أعرب المشاهدون الغاضبون عن استياءهم من بنية القصة وطريقة السرد، ومصير الأبطال المحبوبين لدى المشاهدين.

وقد أطلقت العريضة على الانترنت بعد بث الحلقة القبل الأخيرة للمسلسل هذا الأسبوع، لتطالب بإعادة كتابة كاملة للقصة، معتبرين أن كاتبي العمل التلفزيوني ديفيد بينوف ودي بي ويس أظهرا "كفاءة بائسة"، على حد تعبيرهم.

وقال الموقعون على العريضة إن الكاتبين لا يستندان في عملهما إلى مصادر مادية، في إشارة إلى عدم استكمال الكتب التي يعتمد عليها المسلسل، إذ أن كتاب مارتن المقبل "رياح الشتاء" ما زال في طور التأليف، فيما الحلقات التلفزيونية لها نهاية مختلفة.

وجاء في العريضة أن الحلقات تستحق أن تواكب نهاية منطقية للموسم، وبين الموقعون أن الحلقات الأخيرة لم تحترم نص المؤلف، وأنها ألقت بتطورات ثماني سنوات من مسرح الاحداث في بالوعة صرف المياه.

وبالنظر إلى المبالغ المكلفة لكل حلقة تلفزيونية تقدر بنحو 15 مليون دولار، فإنه لا يبدو أن القناة التلفزيونية "هوم بوكس أوفيس" التي تعرض المسلسل سترضخ لمطالب الموقعين على العريضة، بينما عدد المشاهدين في ارتفاع على ما يبدو، إذ ان اكثر من 18 مليون مشاهد تابعوا حلقة يوم الاحد الماضي بحسب "هوم بوكس أوفيس".

من جانبهما أقر كاتبا العمل التلفزيوني ديفيد بينوف ودي بي ويس بان النهاية ستكون لها أحداث تتبع لاحقا، وأن قصة جيدة لن تكون كذلك إذا كانت النهاية سيئة، وأعرب بينوف عن اهتمامه بردود فعل المشاهدين.

للمزيد على يورونيوز:

تطبيقٌ رقميٌ يحددُ هوية الفائز المحتمل بالعرش الحديدي في مسلسل "صراعٌ العروش"

شاهد: العرض الأول لفيلم علاء الدين في لندن مع اقتراب صدوره في السينمات الأوروبية