المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشرطة الفرنسية تبحث عن مشتبه به بعد تفجير حقيبة ملغومة في ليون

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الشرطة الفرنسية تبحث عن مشتبه به بعد تفجير حقيبة ملغومة في ليون
أفراد من الشرطة الفرنسية في موقع انفجار ليون يوم الجمعة. تصوير: إيمانويل فودرو - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

باريس (رويترز) – قال مسؤولون فرنسيون إن الشرطة تبحث عن شخص مشتبه به في تفجير حقيبة ملغومة بمدينة ليون في وسط البلاد يوم الجمعة مما أسفر عن إصابة 13 شخصا.

وقالت مصادر بالشرطة ورئيس بلدية المدينة دينيس بروكلييه إن المشتبه به ظهر في تسجيل كاميرا مراقبة وهو يترك حقيبة أمام مخبز قبل وقت قصير من وقوع الانفجار نحو الساعة 5:30 مساء.

وكان مسؤولون بوزارة الداخلية قالوا في بادئ الأمر إن ثمانية أشخاص أصيبوا لكن مصادر بالشرطة قالت في وقت لاحق إن المصابين 13 دون إصابات خطيرة.

ووصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي كان قد بدأ للتو في إلقاء كلمة على الهواء مع ورود أنباء الانفجار، الحادث بأنه “هجوم” لم يسفر عن سقوط قتلى.

وقال مسؤولون إن مدعي باريس لمكافحة الإرهاب فتح تحقيقا في الحادث مشيرين إلى أن الشرطة تتعامل مع الانفجار باعتباره شروعا في القتل.

وقالت مصادر بالشرطة لرويترز إن المشتبه به الذي كان يغطي نصف وجهه ظهر وهو يقود دراجة هوائية لدى وصوله إلى مسرح الهجوم قبل أن يترك حقيبة أمام المخبز حيث أدى الانفجار إلى تطاير الشظايا والمسامير على المارة.

(رويترز)