لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

مجلس النواب الأمريكي يطالب بالتحقيق مع فيسبوك وغوغل بسبب "الاحتكار"

 محادثة
أبل
أبل
حجم النص Aa Aa

طالب أعضاء مجلس النواب الأمريكي بالتحقيق مع فيسبوك وغوغل بقضايا احتكار وإضرار بالمستهلكين، بحسب ما جاء في الواشنطن بوست، وهو ما يشكل خطوة جريئة في مكافحة الاحتكار، من قبل الإدارة الأمريكية والكونغرس.

وكان النائب الديمقراطي ديفيد سيسيلاين، وهو رئيس اللجنة الفرعية لمكافحة الاحتكار في مجلس النواب، قد أعلن في وقت سابق عن البدء بالتحقيق.

سيسيلاين صرح في وقت سابق أن التحقيق لن يستهدف شركة محددة، وأنه سيركز على ممارسات هذه الشركات، كالاحتكار وهذا ما ينطبق على غوغل الذي يواجه عقوبات أوروبية بعد أن استحوذ على خدمات البحث، دون منافس، وفيسبوك لمحاولته محاكاة خدمات منصات منافسة لضمان استمرار هيمنة هذه الشركة على مواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضا على يورونيوز:

هل يمكن لتقنية بلوكتشين أن تقف في وجه احتكار الشركات الكبرى للمعلومات؟

غوغل تواجه غرامات أوروبية بقيمة 3 مليار دولار بسبب "الاحتكار"

التحركات الأمريكية جاءت بعد موجة من التحركات العالمية ضد أنشطة شركات التكنولوجيا الأمريكية وممارساتها الاحتكارية، وهو ما عرضها لمساءلة.

وفي خبر آخر ذكرت واشنطن بوست أن شركة أمازون أيضا تواجه تدقيقا فيما يتعلق بمكافحة الاحتكار، حيث يخضع للمراقبة من لجنة التجارة الفيدرالية، تبعا لبنود اتفاقية جديدة بين المنظمين الأمريكيين.

وألمحت الصحيفة إلى أن صلاحيات وزارة العدل ستتوسع لمتابعة غوغل، لإجراء تحقيق في وقت لاحق.

وكان أعضاء الكونغرس قد توافقوا في وقت سابق على أن شركات التكنولوجيا وعلى رأسها غوغل قد أصبحت أكبر من اللازم، وصار من الواجب تحجيمها.