لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الهند ترفض تقريرا أمريكيا بشأن تعرض الأقلية المسلمة لهجمات

الهند ترفض تقريرا أمريكيا بشأن تعرض الأقلية المسلمة لهجمات
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يتحدث في مؤتمر صحفي في صورة من أرشيف رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

نيودلهي (رويترز) – رفضت الهند يوم الأحد تقريرا سنويا لوزارة الخارجية الأمريكية بشأن الحرية الدينية أثار شكوكا بشأن عدم قدرة الحكومة على الحد من الهجمات العنيفة على المسلمين الذين يمثلون أقلية في البلاد.

واستعدادا لزيارة يقوم بها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الثلاثاء، أصدرت وزارة الخارجية الهندية ردا صارما على الانتقاد الأمريكي.

وقال رافيش كومار المتحدث باسم الخارجية الهندية في بيان إن “الهند تفخر بوضعها العلماني ومكانتها كأكبر ديمقراطية وكمجتمع تعددي ملتزم منذ أمد بعيد بالتسامح والاحتواء”.

وقال تقرير وزارة الخارجية الذي نُشر يوم الجمعة إن بعض كبار مسؤولي حزب بهاراتيا جاناتا الهندوسي الحاكم الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء ناريندرا مودي ألقوا في العام الماضي “كلمات تحريضية” ضد الأقليات الدينية.

وقال كومار إن الدستور الهندي يكفل الحريات الأساسية والحرية الدينية لكل المواطنين بما في ذلك الأقليات. ويشكل المسلمون 14 في المئة من سكان الهند البالغ عددهم 1.3 مليار نسمة.

وراجع تقرير وزارة الخارجية الأمريكية هجمات تعرضت لها أقليات خلال 2018.

وقال التقرير إن “هجمات حشود من الجماعات الهندوسية المتطرفة ضد طوائف الأقلية لا سيما المسلمين استمرت طوال العام وسط شائعات بأن الضحايا تجاروا في أبقار أو ذبحوها من أجل لحومها”.

وأشار أيضا إلى تقارير لمنظمات غير حكومية بأن الحكومة أخفقت أحيانا في التحرك ضد هجمات حشود على الأقليات الدينية والطوائف المهمشة ومنتقدي الحكومة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة