لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

"فيسبوك" يوافق على تسليم القضاء الفرنسي بياناتٍ لمستخدمين يبثّون خطاب الكراهية على منصته

 محادثة
"فيسبوك" يوافق على تسليم القضاء الفرنسي بياناتٍ لمستخدمين يبثّون خطاب الكراهية على منصته
حقوق النشر
رويترز
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

وافق عملاق التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، على تسليم بيانات المستخدمين الفرنسيين الذين يشتبه في بثّهم خطاب الكراهية على منصته إلى أجهزة قضائية في بلادهم.

يأتي قرار "فيسبوك" بعد سلسلة اجتماعات عقدها الرئيس التنفيذي للشركة مارك زوكربيرغ مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

ووصف وزير الشؤون الرقمية الفرنسي سيدريك أو في تصريح لـ"رويترز" اتفاق "فيسبوك" مع الحكومة الفرنسية بأنه "خبر عظيم" ، معتبراً أن هذا الاتفاق سيعزز من إمكانات الأجهزة القضائية للقيام بالمهام المنوطة بها.

وأوضح أن الاتفاق يشمل تسليم بيانات لتحديد هوية المستخدمين الذين يستغلّون منصة فيسبوك من أجل بثّ خطابات الكراهية، ويتضمن الاتفاق أيضاً تسليم الجهات القضائية كافة المعلومات المتعلقة بالمستخدمين المشتبه بهم.

للمزيد في "يورونيوز":

يذكر أن "فيسبوك" كان كشف للقضاء الفرنسي عن بيانات تتعلق بمشتبه بهم، ولكن كان ذلك في حالات لها علاقة مباشرة مع قضايا إرهاب وأعمال عنف، غير أن الموقع رفض في الماضي الكشف عن هوية مستخدمين كان يشتبه في أن ما ينشرونه يحض على الكراهية، لأن تسليم هكذا بيانات لهكذا أسباب لم يكن أمراً ملزماً بموجب القانون الأمريكي والفرنسي، كما أن هناك شكوكاً ساورت إدارة الـ"فيسبوك" من أن يساء استخدام تلك المعلومات بشكل أو بآخر.

ويناقش البرلمان الفرنسي حالياً التشريعات التي من شأنها أن تفرض على عمالقة التكنولوجيا غرامة تصل إلى 4بامائة من إيراداتهم المالية العالمية إذا لم يقوموا بما يكفي لإزالة خطاب الكراهية من على منصاتهم وفق مهل محددة.

والجدير بالذكر أن هناك قانوناً مشابهاً في ألمانيا تم إصداره في كانون الثاني/ يناير 2018، وينص على أن شبكات التواصل الاجتماعي لديها 24 ساعة لإزالة خطاب الكراهية والأخبار المزيفة والمواد غير القانونية، وإن لم تفعل فإنها ستواجه غرامات مالية تصل إلى 50 مليون يورو.